الوزير الناهض: التحول الحكومي الرقمي ركيزة أساسية في رؤية “كويت جديدة 2035”

أكد وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الكويتي مازن الناهض اليوم الأحد أن منظومة الحكومة الإلكترونية تعتبر ركيزة أساسية في رؤية (كويت 2035) مبينا أن دولة الكويت خطت خطوات جادة تجاه التحول الذكي خلال الفترة الماضية.

وقال الناهض في كلمته أمام منتدى الحكومة الإلكترونية التاسع الذي انطلق اليوم بمشاركة جهات حكومية وخاصة عدة إن خطة التنمية التي تتبناها دولة الكويت وجهود التحول الإلكتروني التي تقوم بها يمثلان مساري نمو مترابطين إذ “لا توجد تنمية مستدامة من دون التحول الرقمي الذكي”.

وأضاف أن التحول الرقمي ومنظومة الحكومة الإلكترونية يوفران على الدولة الكثير من الوقت والجهد والمال “ونحن نرى أنه يجب أن تستغل التكنولوجيا في زيادة الشفافية وتحديد التدخل البشري بالتعاملات الحكومية وبما يعزز جهود مكافحة الفساد”.

وشدد على أن التحول الرقمي وتطوير منظومة التكنولوجيا في الكويت “لا يتحقق إلا من خلال الالتفات جديا لتطوير الكفاءات الكويتية” في مجال تكنولوجيا المعلومات.

ولفت الناهض إلى أن مفهوم (الحكومة الإلكترونية) لا يقتصر فقط على مجموعة مشروعات يتم تنفيذها بالتعاون مع الشركات المحلية والعالمية “لكنها مسيرة تطور مستدام يجب ان تنهض بمختلف جوانب الحياة” موضحا أنه من المفيد دراسة المبادرات التي تربط بين خطط التنمية والتحول الرقمي.

من جانبها قالت المدير العام للجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات الكويتية هيا الودعاني في كلمة مماثلة إن الكويت استطاعت خلال جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) أن تخطو خطوات كبيرة نحو التحول الرقمي في المعاملات الحكومية لمواجهة تحدي الإغلاقات التي شهدتها الكويت في تلك الفترة.

وأضافت أن الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات استطاع في خضم أزمة (كورونا) أن يطلق أهم مشروعاته الرقمية وهو التطبيق الإلكتروني (سهل) والذي جمع تحت مظلته معظم مؤسسات الدولة ووزاراتها ذات الصلة بجمهور المتعاملين مما قلل التعاملات الورقية التقليدية بشكل كبير وأعطى قيمة مضافة في الاقتصاد الكويتي.

وأشارت الودعاني أن الكويت لديها قدرة كبيرة في استيعاب التطورات التكنولوجية المتسارعة في العالم فهي من أوائل الدول التي تبنت منظومة اتصالات الجيل الخامس مشددة على أن المرحلة المقبلة ستشهد تطورات تكنولوجية محلية لاسيما في مجال الحوسبة السحابية وإنشاء البنية التحتية المناسبة لها بالتعاون مع الشركات العالمية.

من ناحيته قال المدير العام لشركة (نوف إكسبو) المنظمة لمنتدى الحكومة الإلكترونية يوسف المرزوق أن المنتدى سيركز في نسخته التاسعة على ربط التكنولوجيا مع خطة التنمية ومناقشة كيفية التكامل فيما بينهما ورفع التوصيات الفنية التي ينتج عنها المنتدى للجهات الرسمية.

وأضاف المرزوق أن المنتدى يشكل مساحة لتبادل الآراء والخبرات بين مجموعة كبيرة من ذوي الاختصاص ويعتبر فرصة هامة لاحتكاك الكوادر الوطنية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات مع نظرائهم الأجانب المشاركين في هذه الفعالية.

ولفت إلى أن المنتدى سيطرح مختلف الموضوعات المتعلقة بتطوير برامج الحكومة الإلكترونية وتعزيز حلول التحول الرقمي ودمج الابتكار في منظومة العمل الحكومي وتوفير أحدث الأدوات الرقمية لتسريع نمو بيئة الأعمال في الكويت.

وبين أن منتدى الحكومة الإلكترونية التاسع يضم حلقات نقاشية فنية متخصصة تتناول المحاور الرئيسية لخطة التنمية (كويت جديدة 2035) وربطها مع استراتيجية التحول الرقمي في الكويت مع استعراض عدة شركات عالمية أهم ما توصلت إليه في مجال الحماية والأمن السيبراني وتحديث الاتصالات وتحسين الخدمات السحابية.

يذكر أن منتدى الحكومة الإلكترونية يقام بشكل سنوي بمشاركة عدة جهات حكومية أهمها الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات والهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات وشركات الاتصالات العاملة في الكويت وشركات تكنولوجية عالمية.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى