“الخدمة المدنية”: استكمال إجراءات تسجيل الباحثين عن العمل للفترة ال80 للتوظيف

أعلن مدير إدارة تسجيل القوى العاملة بديوان الخدمة المدنية إبراهيم الهاجري استكمال الديوان اجراءات تسجيل الباحثين عن عمل في نظام التوظيف المركزي للفترة ال80 للتسجيل التي بدأت مطلع سبتمبر الماضي وانتهت في منتصفه.

وقال الهاجري في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء إنه يجري حاليا التدقيق والمراجعة لطلبات الباحثين عن العمل مبينا أنه سيتم ظهور الترتيب للمتقدمين للتوظيف لهذه الفترة فور الانتهاء من العملية.

وأضاف أنه يمكن للباحثين عن العمل الإطلاع على ترتيبهم بنظام التوظيف المركزي من خلال الموقع الإلكتروني لديوان الخدمة المدنية اعتبارا من الجمعة 14 أكتوبر الجاري.

وعن آلية ترشيح الكوادر الطبية وأصحاب الاحتياجات الخاصة من ذوي الهمم أوضح أن الديوان يقوم بتسجيلهم وترشيحهم بشكل فوري باليوم نفسه وذلك اسثناء من آلية التسجيل والترشيح المتبعة بنظام التوظيف المركزي موضحا أن عدد المرشحين منذ بداية العام الحالي حتى تاريخه بلغ 1133.

وحول المسجلين بنظام التوظيف المركزي من الحاصلين على المؤهلات التربوية والمؤهلات التخصصية لجهات حكومية محددة أضاف أنه فور استكمال إجراءات تسجيلهم بالفترات المحددة للتسجيل خلال السنة يقوم الديوان بترشيحهم للعمل خلال فترة لا تتجاوز الأسبوعين.

وذكر أن عدد المرشحين من التربويين منذ بداية العام الحالي حتى تاريخه بلغ 4285 مشيرا إلى أن الحاصلين على المؤهلات التخصصية لجهات محددة خلال الفترة نفسها بلغ 714.

ولفت إلى أن الديوان يعمل باستمرار على إصدار دفعات جديدة من الترشيحات للمؤهلات المختلفة من المسجلين بنظام التوظيف المركزي وذلك وفقا لاحتياجات الجهات الحكومية.

وأشار الى أن المؤهلات التي يتلقى الديوان احتياجات لها من الجهات الحكومية يتم ترشيحها بعد الانتهاء من عملية التدقيق والمراجعة بمدة لا تتجاوز شهرا وتشمل تخصصات نظم المعلومات والعلوم الإدارية بأنواعها والقانون بالإضافة لبعض التخصصات الهندسية.

وبين أن عدد المرشحين من هذه التخصصات من حملة الشهادة الجامعية والدبلوم منذ بداية العام الحالي حتى تاريخه بلغ 13783.

وأوضح الهاجري أنه هناك بعض التخصصات التي لا يوجد لها احتياجات في سوق العمل الحالي ومنها تخصصات الهندسة الصناعية وهندسة البترول والتاريخ مؤكدا أن الديوان شكل فريق عمل لاستعجال التنسيق مع الجهات الحكومية لتزويد الديوان بالاحتياجات الوظيفية من التخصصات التي تتناسب وطبيعة عمل كل جهة حكومية وذلك بهدف إصدار دفعات جديدة من الترشيحات من هذه التخصصات.

وأفاد بأن الديوان اعتمد استراتيجية جديدة حول إمكانية تحويل تخصص آداب وتاريخ إلى منسق إداري معاملات ما يسهم بسرعة ترشيح هذا التخصص للعمل متوقعا أن يؤدي هذا الإجراء إلى إنهاء معاناة الانتظار لتلك الفئة خلال الأسابيع المقبلة.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى