الوزير الراجحي يبحث مع مفوضة أوروبية إعفاء المواطنين الكويتيين من تأشيرة “شنغن”

التقى وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الراجحي في بروكسل اليوم الجمعة مفوضة الاتحاد الأوروبي للشؤون الداخلية إيلفا يوهانسون لبحث ملف إعفاء المواطنين الكويتيين من تأشيرة (شنغن).

وقال الوزير الراجحي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) وتلفزيون الكويت عقب الاجتماع ان هناك تعاونا جيدا بين الجانبين معربا عن أمله أن تكون هناك أنباء طيبة للشعب الكويتي بشأن استكمال هذا الملف قريبا.

كما أعرب الوزير الراجحي عن شكره العميق والخاص للبعثة الدبلوماسية الكويتية في بروكسل برئاسة السفير جاسم البديوي وجميع الموظفين على كل جهودهم المخلصة في هذا الصدد.

ويزور الوزير الراجحي العاصمة البلجيكية حاليا برفقة رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم والوفد المرافق له لإجراء محادثات مع رئيس البرلمان الأوروبي ورؤساء اللجان الأخرى بالبرلمان الأوروبي بشأن ملف تأشيرة (شنغن).

وكانت المفوضية الأوروبية أعلنت في 27 أبريل الماضي إدراج اسم دولة الكويت ضمن قائمة الدول التي سيعفى رعاياها من تأشيرة (شنغن) مشيرة إلى أن هذه الخطوة تمهد نحو البدء في سلسلة مفاوضات نهائية رسمية بين دولة الكويت والاتحاد الأوروبي تهدف إلى إعفاء مواطني دولة الكويت من تأشيرة شنغن.

هذا يعني أنه عند الموافقة على الاقتراح من قبل البرلمان الأوروبي ومجلس وزراء الاتحاد الأوروبي لن يحتاج مواطنو الكويت تأشيرة للسفر إلى الاتحاد الأوروبي (باستثناء ايرلندا) والبلدان المرتبطة بشنغن (أيسلندا وسويسرا والنرويج وليختنشتاين).

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى