التركيت في عمومية الشركة: “الصفاة” منفتحة على الاندماج ونتخارج من الأصول غير المدرة

قال رئيس مجلس الإدارة في شركة “الصفاة للاستثمار” عبدالله حمد التركيت إن الشركة منفتحة على الإندماج مع شركات محلية أخرى بما يمثل قيمة مضافة للمساهمين بمختلف شرائحهم.

وأضاف أن العملية تتطلب إجراء دراسات فنية مستفيضة وفقاً للمعايير والضوابط القانونية المنظمة لذلك، حيث سترفع التصور الخاص بذلك إلى الجهات الرقابية المعنية حال التوصل إلى صيغة نهائية بهذا الخصوص.

جاءت تصريحات التركيت على هامش الجمعية العمومية التي انتخت نهاية الأسبوع الماضي مجلس إدارتها لدورة جديدة حيث تمثل في عبد الله حمد التركيت رئيساً وفهد عبد الرحمن المخيزيم نائباً، وعضوية كل من عبد الرزاق زيد الضبيان و ناصر بدر الشرهان، وأنور علي التقي، ومشعل أحمد الجاركي، وعبد المحسن سليمان المشعان.

وعبر عن ثقته في نموذج أعمال الشركة والذي يتسم بالمرونة والقوة، لاسيما في ظل ما أجرته من نقلة نوعية بأعمالها مؤكداً أن قدرة فريق العمل تؤهله لتحقيق طموح العملاء والمساهمين خلال الفترة المقبلة.

وأكد التركيت أن الشركة تتمتع بوضع جيد يسمح لها بمواكبة التغيرات التي تحدث في سوق الخدمات المالية وفي البيئة الاقتصادية بشكل عام، خصوصاً وأن ثقافة العمل لدى الصفاة تساعد على تلبية متطلبات العملاء وهو ما يجعلنا مستعدين لخدمتهم في مختلف الأوقات.

وأشار التركيت إلى تطلع الصفاة للاستثمار لإدراجات مستقبلية حيث تسعى لتجهيز كياناتها بشكل يتفق مع المعايير والشروط لهذا الهدف بما يضمن تقديم نماذج واعدة للسوق، فيما نوه إلى أن فكرة إدراج الصفاة في سوق مالي آخر مثل سوق دبي المالي مطروحة وتحت الدراسة، ولكن تنفيذها سيكون في الوقت المناسب.

استقرارالسيولة

وأوضح التركيت أن “الصفاة للاستثمار” اهتمت خلال العام المالي الماضي باستقرار السيولة الدائمة الناتجة من عمليات التأجير بالرغم من أنكماش السوق العقاري وما نجم من أثار الجائحة وتقليل الانعكاسات السلبية الناتجة عنها.

وأضاف “نأمل أن يكون العام الحالي 2022 عام تحول في مسيرة الشركة نحو أفق جديد نتطلع من خلاله إلى الارتقاء بمنظومة عمل الشركة في شتى الأصعدة الإدارية والتشغيلية والمالية، وبما يتماشى مع تغيرات المرحلة والتطورات المتسارعة التي يشهدها العالم أجمع”.

رافد جديد

وتابع أن الشركة نجحت في إضافة رافد جديد للنقد المستدام وذلك مع الانتهاء من إنجاز مشروع الأحمدي بنهاية عام 2021 متوقعاً ان يساهم المشروع بتأثير مادي و مستدام على التدفقات النقدية للشركة وذلك جنبا إلى جنب مع مشاريع الشركة العقارية الحالية المتمثلة في مشروع BOT حولي والذي نعمل باستمرار على تطويره للمنافسة في السوق العقاري الأمر الذي سيساعد الشركة في الدخول في مشاريع جديدة.

الوفاء بالإلتزامات

وأضاف التركيت “نحن سعداء بقدرتنا على الوفاء بالتزامنا بتحقيق استراتيجيتنا وتعزيز ثقة السوق في المجموعة، في إشارة إلى أن العام الماضي شهد تحقيق العديد من الإنجازات التي تصب في مصلحة مساهمي الشركة والتي تمثلت في نجاح الشركة في إعادة الإدراج في البورصة ليعدّ ثمرة حصاد لجهود الشركة المتواصلة ومجلس إدارتها وإدارتها التنفيذية خلال السنوات الأخيرة ويعكس كذلك الثقة في أدائنا والتوقعات المستقبلية الإيجابية”.

وأشار إلى نجاح سهم شركة “الصفاة للاستثمار” في المساعدة بإيجاد الزخم وإنعاش حركة التداولات في البورصة الكويتية خلال الفترة الماضية عبر تعاملات شاركت فيها العديد من شرائح المساهمين والمتداولين، لافتاً إلى أن تعاملات سهم الصفاة جاءت ثالث أعلى نسبة تداول في القطاع المالي منذ بداية العام 2022 ويعتبر سهم الشركة رائجا ومطلوبًا من قبل معظم المتداولين على المدى القصير بسبب السيولة العالية و وجود الطلب.

الرئيسي والأول

وكانت البورصة قد أعلنت مؤخرًا عن إضافة سهم شركة الصفاة للاستثمار إلى مؤشر السوق الرئيسي 50 وهو مؤشر جديد للقيمة السوقية وهو مؤشر وزني للسوق الرئيسي والذي يتكون من 50 شركة من حيث أعلى قيمة سيولة في السوق الرئيسي.

وبين التركيت أن هناك مساعي مستقبلية لتكون الصفاة مؤهلة للإدراج في السوق الأول Premier Market، وذلك عن وصول القيمة السوقية للشركة في حدود الـ78 مليون دينار، منوهاً إلى التركيز على تحركات السوق الاستراتيجية.

استقطاب الاستثمارات

وكشف عن تمكن مجموعة الصفاة من استقطاب الاستثمارات وأنشطة الاعمال التي تحقق عوائد استثنائية، حيث كان هذا النمو ممكنا من خلال النجاح المستمر لخطوط أعمال المجموعة وسعينا لإيجاد استثمارات أنشطة تتيح تحقيق دخل مطرد.

وضرب التركيت مثالاً غلى ذلك بالاستحواذ على شركة ذي ليكويد كابيتال حققت المجموعة منه ربحاً وقدره 900 ألف دينار من أستثمار جديد في شركة زميلة نتوقع يوفر لنا هذا الاستحواذ مدخلا استراتيجي لأعمال الشركة بالمستقبل كما سيعزز نمو الشركة.

عوائد مستدامة

وأفاد بأن الشركة سجلت عوائد مستدامة ونتائج قوية خلال 2021 والوصول إلى صافي ربح للشركة الأم 1.4 مليون دينار ونتطلع إلى المزيد مستقبلاً، وذلك بفضل التنفيذ الناجح لاستراتيجية المجموعة من قبل فريقنا المتفاني، الذي استطاع بنظرته الثاقبة وتقييمه الدقيق لأوضاع السوق خلال عام 2021، إيجاد فرص جديدة مدرة للدخل، مع الحرص على تعزيز واستخلاص القيمة من الأصول الحالية.

الأصول المُدارة

ذكر التركيت أن الشركة قامت بتنشيط قطاع الأصول المدارة وإعادته إلى مستويات النمو القوية حيث قفز إجمالي الأصول المدارة بما نسبته 378% بنهاية عام 2021 ، لافتاً إلى مساعي الشركة لتقديم المزيد من الخدمات المتنوعة والحلول الاستثمارية المبتكرة لتعزيز الأنشطة الحالية من تقديم خدمات صفقات الاستحواذ والاندماج وغيرها من الخدمات الاخرى لصانع سوق وذلك للوصول إلى أفضل الشركات الاستثمارية النموذجية.

تخارجات فعالة

لفت التركيت إلى قيام مجموعة الصفاة بوضع استراتيجيات مرنة تم اعتمادها خلال عام 2019 وتنتهي في العام 2023 حيث تسعى الصفاة من خلالها إلى القيام بتخارج فعالة من الأصول الغير مدرة والعمل على استبدالها بأصول ذات أمكانيات عالية يتم انتقاؤها بحرص على أن تكون قادرة على تحقيق دخل جيد ومستدام للشركة مما يتيح لها القيام بتوزيعات مستقبلية مستدامة على السادة مساهمي الشركة.

المشروعات الصغيرة

وقال “نتوجه نحو تنويع الاستثمارات التي ستضيفها الشركة الى محفظتها المباشرة، بالإضافة الى دعم وتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة واحتواء أفكار المبادرين من الشباب الكويتي خصوصا في هذه المرحلة الحرجة التي تمر بها هذه الفئة من الأعمال الصغيرة حيث قمنا بتجهيز دور كامل من برج الشركة في منطقة حولي للمشاريع الصغيرة والمتوسطة وأتاحه مكاتب بمساحات تأجيريه صغيرة مع تقديم خدمات إدارة الأعمال للمستأجرين بأسعار تنافسية وتصلح تلك المساحة بان تكون نواة للمشاريع الصغيرة ودعم نموها في المستقبل”.

الشركة بلا ديون

وكشف التركيت عن مساعي الشركة لاستغلال ميزة خلو الشركة من الديون المصرفية في السعي للحصول على تسهيلات مصرفية جديدة طويلة الأمد للدخول في شراكات جديدة واستثمارات جديدة منتقاة بعناية وحرص.

وأعلن عن بحث الشركة لإمكانية تقديم المزيد من الخدمات خلال العام القادم تحت قطاع إدارة الأصول لتكون الإيرادات الناتجة عن إدارة تلك الأصول من الروافد المستدامة والرئيسة للشركة. مثل هذه الخدمات خدمة صانع السوق، والتي توفر إيرادات ثابتة نتيجة التعاقدات مع الشركات المدرجة، إضافة إلى الأرباح المالية الناتجة من عمليات البيع والشراء، وتوزيعات الأرباح.

أفكار جديدة

وألمح إلى أنه في ظل المتغيرات التي يشهدها سوق شركات الاستثمار والتي تكتسب علاقات العمل مع العملاء أهمية متزايدة، سنعمل الشركة على استقطاب المزيد من الأفكار الجديدة للعمل لتحقيق النمو المستدام بالنسبة لقطاع الاستثمار وإدارة الأصول وكذلك يتطلب الأمر الاستثمار في البنية التحتية التكنولوجية، وعليه فأن الاستراتيجية التي تتبناها شركتنا نتوقع أن تضعنا في وضع جيد في سوق خدمة عملاء شركات الاستثمار والذي أصبح أكثر تطورا وتعقيدا وسوف نستمر في تعزيز قدراتنا الرقمية لخدمة العملاء بشكل أفضل.

إيرادات تشغيلية

وأفاد التركيت بأن الشركة حققت إيرادات (تشغيلية واستثمارية) إجمالية مجمعة بقيمة 7 مليون دينار وبلغت الإيرادات تشغيلية منها مبلغ وقدره 3.3 مليون دينار مقارنة بما تحقق العام السابق حيث حققت المجموعة إيرادات تشغيلية بمبلغ 3 مليون دينار كويتي بأرتفاع نسبته 11% بالمقارنة بالفترة نفسها من العام السابق.

وتماشيا مع سياسة الشركة الحصيفة في التحوط والاعتراف الاستباقي بحالات التعثر لبعض الاستثمارات ومع ذلك أوضح التركيت أن شركة الصفاة للاستثمار حققت ربحاً صافياً و قدره 1.4 مليون دينار لعام 2021 بما يعادل ربحية للسهم الواحد قدرها 5.34 فلس، مقارنة بنحو 7 مليون دينار كويتي لصافي الربح المحقق عام 2020 بما يعادل ربحية للسهم الواحد قدرها 26.87 فلس.

أصول متينة

ونوه إلى أن الصفاة لديها أصول متينة بلغت قيمتها 40 مليون دينار بنهاية العام 2021، لافتاً إلى أرتفاع إجمالي حقوق المساهمين ليصل إلى 23 مليون دينار مع نهاية ديسمبر 2021، بارتفاع نسبته 4% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020 حيث بلغت 22 مليون دينار، وبينما قد يكون الارتفاع السنوي ضئيلا نسبيا مقارنة بالأعوام السابقة، إلا أننا نعتبره دليلاً واضحا على صمود المجموعة في مواجهة ظروف السوق غير العادية.

وأشار إلى انخفاض إجمالي الدين الكلي و مطلوبات المجموعة من بما نسبته 6% لتصل إلى 11 مليون دينار كويتي عام 2021 مقارنة بمبلغ 12 مليون دينار في نفس الفترة من العام السابق.

المسؤولية المجتمعية

قال التركيت إن المسؤولية المجتمعية للشركات هي المساهمة الاختيارية للشركة أو المنشأة في التنمية المجتمعية من خلال تقديم مساهمات نقدية و/ أو عينية لتنفيذ المشاريع والبرامج التنموية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وغيرها في الدولة.

وأضاف أن الصفاة تولي اهتماماً كبيراً للمسؤولية الاجتماعية وترغب في أن تلعب دورا فاعلا في إعادة العطاء للمجتمع والدولة، وذلك انطلاقا من ايماننا الراسخ أن دور الشركات يجب ان لا يتوقف الربحية فقط، بل برد الدين إلى المجتمع.

ودعا التركيت إلى أهمية أن يمتد ذلك الى نشر الثقافة البيئية والتوعية الصحية التي تنصب أولا وأخيرا لرفعة ونهضة المجتمعات، بالإضافة الى الأعمال الخيرية وترميم تجميل المرافق المختلفة. تميّز برنامج المسؤولية الاجتماعية في شركة الصفاة بالمبادرات والمساهمات الاجتماعية المتنوعة، لهذا نضع لمسؤوليتنا اتجاه مجتمعنا وبلادنا خطط ومبادرات تشمل الصالح العام وتساند النهج الوطني.

وتكللت الجهود المجتمعية للشركة في بإطلاق العديد من المبادرات والفعاليات والأنشطة النوعية وشملت قطاعات وجوانب متعددة، فبعد التبرع بآلاف الليترات من المنظفات والمعقمات للوزارات والمرافق الحكومية في 2020 وقت ذروة الجائحة.

أنشطة مهمة

وسرد التركيت حزمة الانشطة التي اهتمت بها الشركة كالتالي:

  1. الصحة:

واصلنا في 2021 بمحاضرة توعوية لموظفين الشركة عن أهمية اللقاح بالتعاون مع د. فاطمة خاجة، شرحت في المحاضرة التفاصيل الطبية للقاح وطمأنت الموظفين من المخاوف المترتبة على اللقاح وأجابت عن كل الأسئلة والاستفسارات. كما اتبعنا التوعية بحملة تطعيم كبيرة بالتعاون مع وزارة الصحة في برج الصفاة شملت موظفي البرج بأكمله وموظفي الشركات التابعة لكي نساهم برفع نسبة التطعيم في البلاد.

• أثناء شهر التوعوية بسرطان الثدي قمنا في الصفاة بتوزيع كوبونات فحص الرنين المغناطيسي “ماموغرام” مجاني لموظفاتنا بالتعاون مع مستشفى دار الشفاء، وحرصنا على نشر ثقافة الفحص الذاتي والفحص المبكر للوقاية من هذا المرض.
• ولم ننسَ الرجال في شهر نوفمبر الشهير بالتوعية بالأمراض البدنية والنفسية التي تصيب الرجال فأطلقنا حملة توعوية تضمنت أهم النصائح للمحافظة على صحتهم. شملت الحملة برج الصفاة كاملا وشركاتنا التابعة والشركات الزميلة، كما امتد تعاوننا مع شركة يوريكا ليتم توزيع المنشور التوعوي مع كافة مشتريات زبائنها طوال الشهر.

  1. التدريب:

احتل الشباب جزءاً كبيراً من اهتمام المجموعة وقمنا بالمبادرة في تدريب الشباب حديثي التخرج وتأهيلهم ميدانيا على العمل، فاستقبلنا متدربتين من الهيئة العامة للإستثمار قضوا 30 يوما في شركتنا يتعلمن العمل الفعلي في الميدان الاستثماري.

  1. البيئة:
  • نؤمن في الصفاة ان نظافة البيئة والمحافظة عليها واحدة من العوامل المهمة لاستمرارية الحياة بجودة عالية، وأن السيارات واحدة من أكبر ملوثات كوكبنا! لهذا قمنا بدورنا في توفير محطات شحن كهربائية مجانية للسيارات الهجينة في مواقف برج الصفاة.
  • الجانب الجمالي: تم تجميل جسر المشاة المقابل للمقر الرئيسي لشركتنا بالكامل، وترميم اجزاء منه من خلال صباغة الجسر وتنظيفه ليكون بذلك أول مشروع تجميلي للبيئة المحيطة تتبناه الشركة تمهيداً لخطة مستقبلية لمشاريع مشابهة تعيد للمنطقة رونقها.

مفهوم المسؤولية

وأكد التركيت سعي شركة الصفاة للأستثمار والمجموعة إلى نقل مفهوم المسؤولية الاجتماعية” إلى مستوى جديد من الابتكار والشمول والاستدامة للمساهمة في خدمة المجتمع بمختلف فئاته وجوانبه، ونسعى إلى تطوير شكل العمل المؤسسي المجتمعي.

واختتم التركيت تصريحاتها بالقول “أنني فخور للغاية بفريق العمل لدى شركة الصفاة للاستثمار واشيد بجهودهم خلال الفترات السابقة وبجهودهم مع فريق الإدارة التنفيذية لتأكيد مكانة شركتنا ضمن شركات الاستثمار الراسخة في سوق شركات الاستثمار الكويتي.

وأعرب التركيت في هذا السياق عن تقدير الشركة لمساهميها لدعمهم المستمر للشركة وعملاؤها وعلى اتاحة الفرصة لخدمتهم، مضيفاً “سوف نواصل السعي للحفاظ دعمكم وثقتكم ولا يفوتني أن نتقدم بالشكر الجزيل لجميع الجهات الرقابية وخاصة هيئة أسواق المال على دعمهم المستمر لشركات الاستثمار”.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى