رابطة الاجتماعيين الكويتية تطلق مبادرة “حياتك عزيزة” للحد من ظاهرة الانتحار

أطلقت رابطة الاجتماعيين الكويتية اليوم الاثنين مبادرة (حياتك عزيزة) للحد من ظاهرة الانتحار التي لوحظ انتشارها في البلاد ولاسيما خلال جائحة (كورونا).

وأكد رئيس الرابطة عبدالله الرضوان في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش انطلاق المبادرة ضرورة التوعية المجتمعية للحد من هذه الظاهرة مبينا أن المبادرة تأتي بعدما شوهد ازدياد بحالات الانتحار التي تعد ظاهرة دخيلة على المجتمع الكويتي.

وشدد الرضوان على أهمية تكثيف التعاون المجتمعي لتحقيق مساعي المبادرة والتي تهدف للحد من تفاقم هذه الظاهرة السلبية مبينا ان الرابطة سارعت الى دعوة الجهات الحكومية والمدنية للمشاركة فيها.

وأوضح أن الدوافع التي تؤدي إلى تزايد حالات الانتحار ترتبط بالاضطرابات النفسية والعزلة الاجتماعية وضعف الوازع الديني إضافة إلى إدمان المخدرات وخطر الألعاب الإلكترونية.

وعن آلية التنفيذ أشار إلى أن عملية التصدي لهذه الظاهرة والعمل على ردعها قبل حدوثها تتم عبر طرق عدة منها التواصل مع جميع السفارات وتوزيع كتب بجميع اللغات لتحاكي مخاطر الاكتئاب وغيرها من العوامل التي تدفع إلى الانتحار.

وبين الرضوان انه ستكون هناك حملة اعلانية ونشر معلومات تخص المبادرة على قنوات التواصل الاجتماعي إضافة إلى دورات تدريبية مع متخصصين اجتماعيين ونفسيين من ذوي الخبرة.

وأكد ضرورة الجدية بالتصدي لهذه الظاهرة الدخيلة بكل شفافية للوصول إلى سبل علاجها والقضاء عليها وردع الظواهر المثيلة معربا عن شكره للمشاركين في هذه المبادرة من الجهات الحكومية والمدنية.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى