أبو الغيط : الاجتماع التشاوري بالكويت تناول الأوضاع العربية والدولية

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط اليوم الأحد إن الاجتماع التشاوري المنعقد في الكويت تناول الوضع العربي الإقليمي والوضع الدولي وتأثيره على الوضع الاقليمي.

وأضاف أبو الغيط ، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الكويتي عقب الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب في الكويت، أن الوزراء ناقشوا القضية السورية ولكن لم يطرح موضوع عودة مقعد سوريا للجامعة العربية .

وردا على سؤال لوكالة الانباء الألمانية عن دور إيران في المنطقة، قال أبو الغيط إن هناك لجنة منذ 6 سنوات تتابع وترصد الإدانات وكشفها وتوزيعها على المجتمع الدولي .

وحول موعد محدد للقمة العربية القادمة، قال أبو الغيط إن وزير خارجية الجزائر طرح موعد محدد ولست في حل أن أكشف عن هذا الموعد وبالتالي ليس هناك جدول أعمال حتى الأن وحول الملف الفلسطيني ،ذكر أبو الغيط أن وزير خارجية فلسطين تحدث عن الوضع في فلسطين و حقيقة الأمر أن الحكومة الإسرائيلية الحالية والتي يحاول الأمريكيون والأوربيون المحافظة عليها ترفض بالكامل التفاوض مع الجانب الفلسطيني ولابد على المجتمع الدولي أن يضغط على هذه الحكومة للعودة إلى المفاوضات وإلا سوف ينفجر الوضع في فلسطين.

من جانبه، قال وزير الخارجية الكويتي الدكتور احمد الناصر الصباح إن مشاورات وزراء الخارجية العرب في الكويت كانت إيجابية، مضيفا أن الكويت تلقت رد لبنان على المقترحات الخليجية ويتم دراستها الأن لمعرفة الخطوة التالية مع لبنان .

وردا على سؤال حول الاعتداءات الحوثية على السعودية والإمارات، قال الصباح إن الدول العربية تصدت بمسؤولية لهذه الاعتداءات ونحي مجلس الأمن بعد بيان الإدانة والتفهم الدولي . وعن عودة سفراء دول مجلس التعاون إلى لبنان،صرح الصباح “نحن في صدد دراسة عودة السفراء الخليجيين إلى لبنان “

كانت الكويت والسعودية والإمارات والبحرين قد سحبت سفراءها من لبنان في العام الماضي ردا على تصريحات وزير الإعلام اللبناني انذاك جورج قرداحي التي قال فيها أن الحوثيين يدافعون عن أنفسهم وأن الحرب في اليمن عبثية ويجب أن تتوقف.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى