تقليص عدد الجماهير في الدوري الإيطالي إلى خمسة آلاف لمكافحة كورونا

صوتت جميع أندية دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم اليوم السبت على تقليص عدد الجماهير في الجولتين المقبلتين في يناير كانون الثاني إلى خمسة آلاف متفرج للمساهمة في مكافحة فيروس كورونا.

وأكد اثنان من مسؤولي الأندية لرويترز أن القيود ستطبق في الأسبوع المقبل والذي يليه.

وكان الحضور الجماهيري تم تقليصه إلى 50 بالمئة في الجولة التي تقام غدا الأحد.

وأمس الجمعة تحدث ماريو دراجي رئيس وزراء إيطاليا إلى جابرييلي جرافينا رئيس الاتحاد الإيطالي بشأن إمكانية إقامة المباريات بدون جماهير أو إيقاف البطولة مؤقتا.

وأعلنت وزارة الصحة الإيطالية عن تسجيل 197552 حالة إصابة بكورونا اليوم السبت مقابل 108304 أمس الجمعة فيما تراجع عدد الوفيات من 223 إلى 184.

وفي ديسمبر كانون الأول قلصت الحكومة الإيطالية نسبة الحضور في الرياضات التي تقام في الملاعب المفتوحة من 75 إلى 50 بالمئة.

وتأجلت أربع من عشر مباريات في الدوري يوم الخميس الماضي بسبب وضع عدة أندية في الحجر الصحي بسبب كورونا.

وقالت وكالة أنباء أنسا اليوم السبت إن رابطة الدوري نجحت في استئنافها ضد قرار السلطات الصحية بوضع أندية أودينيزي وسالرنيتانا وتورينو في الحجر رفم سلبية عينات اللاعبين.

وسيظل بولونيا في الحجر بعد رفض طعن رابطة الدوري في محكمة في إميليا.

ولم يتضح بعد عدد المباريات التي يمكن تأجيلها في الجولة التي تقام الأحد.

المصدر
رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى