رئيس مجلس السيادة في السودان: خطوات اطلاق سراح المعتقلين قد بدأت بالفعل

قال رئيس مجلس السيادة الإنتقالي في السودان عبدالفتاح البرهان اليوم الثلاثاء ان خطوات اطلاق سراح المعتقلين قد بدأت بالفعل وأن أي معتقل لا تثبت عليه تهمة جنائية سيتم اطلاق سراحه.

واكد البرهان لدى لقائه مساعدة وزير الخارجية الأمريكية للشؤون الإفريقية كاثرين مولي تمسكه بالوثيقة الدستورية وإجراء حوار شامل مع كل القوى السياسية لإستكمال هياكل السلطة الانتقالية وانجاح عملية الانتقال الديمقراطى بالبلاد وصولا لإنتخابات حرة ونزيهة في يوليو من العام 2023.

واشار مجددا الى عدم رغبة المكون العسكري في الإستمرار في السلطة واستعداده وانفتاحه لقيادة حوار دون شروط يفضي لإحداث الإستقرار والتنمية في البلاد مؤكدا حرصه على تأمين الفترة الانتقالية والحفاظ على الأمن القومى وفرض هيبة الدولة وتجنيب البلاد الإنزلاق نحو الإضطراب والفوضى.

والتقت المسؤولة الأميركية رئيس الوزراء عبدالله حمدوك في مقر اقامته واجتمعت أيضا بوزيرة الخارجية السودانية المعزولة مريم المهدي فيما ذكرت السفارة الأمريكية في الخرطوم في حسابها على (تويتر) ان لقاء مولي بالوزيرة السودانية كان الهدف منه “ابداء دعم واشنطن للحكومة المدنية الانتقالية.

من جهته قال المجلس المركزي لقوى إعلان الحرية والتغيير في بيان صحفي ان ممثلين عنه اجتمعوا اليوم مع المسؤولة الأمريكية وناقشوا معها الوضع القائم في البلاد وتأثيرات “الانقلاب” على التحول الديمقراطي في السودان.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى