“رابطة علماء فلسطين” تدعو علماء الأمة لنصرة الأقصى

على خلفية دعوات من المستوطنين اقتحام المسجد الأقصى في 28 رمضان

دعت “رابطة علماء فلسطين”، الخميس، علماء الأمة العربية والإسلامية إلى نصرة المسجد الأقصى.

جاء ذلك في بيان لرئيس الرابطة نسيم ياسين، على خلفية دعوات من المستوطنين الإسرائيليين لاقتحام المسجد الأقصى في 28 رمضان الجاري، الموافق الإثنين المقبل.

وقال البيان: “يجب على علماء الأمة العربية والإسلامية والدعاة والخطباء مضاعفة الجهود لنصرة المسجد الأقصى”.

وأضاف: “ما يجري من حشدٍ لاقتحام الأقصى من المستوطنين هو من أعظم الإهانات التي توجّه للأمة الإسلاميّة في دينها ومقدّساتها وشعائرها “.

ولفت إلى أن “المسجد الأقصى في خطر كبير، يزداد هذا الخطر في ظل صمت العالم العربي والإسلامي، وهرولة بعض الأنظمة العربية للتطبيع مع هذا العدو، وانشغال العالم في أزمة جائحة كورونا”.

وشدد على أن “المسجد الأقصى وفلسطين هما قضية الأمة المركزية؛ والعمل على نصرتهما واجب شرعا، ومساندة أهلنا في القدس ودعم صمودهم، وتوفير كافة متطلبات الصمود المادي والمعنوي لهم ضرورة شرعية”.

كانت جماعات استيطانية أعلنت عزمها تنفيذ اقتحام كبير للمسجد الأقصى في 28 رمضان الموافق 10 مايو/ أيار الجاري، بمناسبة ما يسمى “يوم القدس” العبري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى