فلاشينغ ميدوز: الأميركية رودجرز تقصي بارتي المصنفة أولى وديوكوفيتش يتابع طريقه نحو الانجاز

حققت الأميركية شيلبي رودجرز المصنفة 43 عالميا مفاجأة من العيار الثقيل باقصائها الاسترالية آشلي بارتي المصنفة اولى من الدور الثالث لبطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكرة المضرب، آخر البطولات الاربع الكبرى ضمن الغراند سلام، بفوزها عليها 6-2 و1-6 و7-6 (7-5)، في حين تابع الصربي نوفاك ديوكوفيتش مشواره نحن الانفراد بالرقم القياسي لعدد الالقاب الكبيرة بفوزه على الياباني كي نيشيكوري.

واهدرت بارتي بطلة ويمبلدون قبل شهرين فرصة تحقيق لقب ثان كبير تواليا لا سيما بان ابرز منافساتها اليابانية ناومي اوساكا خرجت بدورها مبكرا من البطولة بخسارتها امام الكندية الشابة ليلى فرنانديس.

واهدرت بارتي فوزا كان في متناولها لانها تقدمت في المجموعة الثالثة الحاسمة 5-2 بعد ان كسرت ارسال منافستها مرتين، لكن الاخيرة رد التحية وادركت التعادل لتفرض جولة فاصلة وتحسم النتيجة النهائية في صالحها.

وتلتقي رودرجز في الدور التالي مع البريطاني ايما رادوكانو المصنفة 105 والمؤهلة من التصفيات وستكون الفرصة سانحة امامها لبلوغ ربع النهائي.

والفوز هو الاول لرودجرز على بارتي في ست مواجهات جمعت بينهما حتى الان وهي لم تجد الكلمات لوصف شعورها بعد الانجاز الذي حققته بقولها “لست واثقة بأنني استطيع شرح كيف تغلبت عليها. كل ما في الامر باني كافحت من اجل كل نقطة، لم اكن اريد الخروج بشكل عادي. كنت اريد المحافظة على املي في الخروج فائزة”.

واضافت “انا متحمسة جدا كوني تأهلت الى الدور التالي”.

اما بارتي فحاولت المحافظة على الايجابيات بقولها “ثمة الكثير من الامور المؤسفة، لكن ايضا الكثير من الايجابيات من خيبة الامل هذه. بطبيعة الحال، اشعر بالاسف لأني كنت قاب قوسين او ادنى من حسم النتيجة في صالحي لكني لم انجز المهمة”.

واضافت “يجب نسيان هذه الخسارة بسرعة واريد الانطلاق منى الصفر مجددا والتركيز ما ينتظرني حتى نهاية العام الحالي”.

وكانت بارتي توجت بطلة في دورات ميامي وملبورن وشتوتغارت وسينسيناتي هذا العام بالاضافة الى ويمبلدون.

وتأهلت اليونانية ماريا ساكاري المصنفة 18 عالمياً للدور ثمن النهائي ايضا بعد فوزها على التشيكية بترا كفيتوفا (11) بنتيجة 6-4 و6-3.

وكررت ساكاري سيناريو العام الماضي حيث تمكنت من الوصول إلى الدور ذاته على ملاعب فلاشينغ ميدوز.

وأمام كفيتوفا بدت اليونانية صلبة خلال الارسال (سددت 9 ارسالات ساحقة) ودقيقة في تبادل الكرات، فيما ارتكبت منافستها أخطاء مباشرة مرتين أكثر (32 مقابل 16).

ونجحت اليونانية في كسر إرسال كفيتوفا في المجموعة الأولى، وأعادت الكرّة مرتين في المجموعة الثانية، فيما انتهى اللقاء على وقع خطأ مزدوج من التشيكية.

وضربت ساكاري في الدور التالي موعداً مع الكندية بيانكا أندرييسكو (السابعة) والفائزة باللقب الأميركي في عام 2019، لكنها غابت عن نسخة 2020 من دون أن تحصل على فرصة للدفاع عن لقبها.

وبات ديوكوفيتش على بعد اربع مباريات من ان يصبح اول لاعب يفوز بالبطولات الاربع الكبرى تواليا خلال عام واحد وذلك للمرة الاولى منذ 52 عاما بفوزه على الياباني كي نيشيكوري 6-7 (4-7) و6-3 و6-3 و6-2 محققا فوزه السابع عشر تواليا على منافسه
رافعا رصيده الى 18 انتصارا مقابل خسارتين امامه.

وقال ديوكوفيتش الذي يسعى الى الانفراد بالرقم القياسي لعدد الالقاب الكبيرة الذي يتقاسمه حاليا مع الاسطورتين السويسري روجيه فيدرر والاسياني رافايل نادال (20 لقبا لكل منهم) “انا راض تماما على تركيزي خلال المباراة. ربما خلال بعض مجريات اللعب لم اقدم افضل مستوى
لي، لكن كنت مصمما ومركزا وهذا ما حقق الفارق”.

واضاف “لم ابدأ المباراة بشكل جيد لكني دخلت اجواء المباراة تدريجيا ونجحت في فرض ايقاعي في المجموعات الثلاث الاخيرة”.

اما نيشيكوري فعلق على خسارته بالقول “كان خصمي يلعب بصلابة وكنت اواجه حائطا بكل ما للمعنى من كلمة”.

ويواجه الصربي مباراة سهلة تاليا حيث سيلتقي مع الاميركي جنسون بروكسبي الذي يشارك ببطاقة دعوة.

وتخطى الالماني الكسندر زفيريف حامل ذهبية دورة الالعاب الاولمبية في طوكيو خسارته المجموعة الاولى امام الاميركي جاك سوك ليفوز عليه 3-6 و6-2 و6-3 و2-1 ثم بانسحاب الاخير بعد اصابة في فخذه الايمن.

وتابع الإيطالي ماتيو بيريتيني المصنف ثامناً عالمياً مشواره بنجاح وتأهل إلى ثمن النهائي باقصائه بصعوبة البيلاروسي إيليا إيفاشكا (53) بنتيجة 6-7 (5-7) و6-2 و6-4 و2-6 و6-3.

واحتاج الإيطالي الذي وصل إلى الدور نصف النهائي في البطولة الاميركية عام 2019، إلى 3 ساعات و46 دقيقة للتخلص من منافسه المنتشي بفوزه الاسبوع الماضي في دورة ونستون-سالم.

واعتمد بيريتيني على ارسال أوّل قوي (27 ارسالا ساحقاً) والعديد من الضربات الناجحة (68 مقابل 30)، إلا أن الاخطاء المباشرة الكثيرة التي ارتكبها (64 مقابل 35) أبقت إيفاشكا في أجواء المباراة.

ومن الممكن أن يواجه بيريتيني في ربع النهائي، الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالمياً والذي كان فاز عليه في نهائي بطولة ويمبلدون هذا العام، ولكن على الإيطالي بداية أن يتخلص من مفاجأة البطولة والمتأهل من التصفيات الالماني أوسكار أوتي (44).

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى