مصافحة تاريخية بين ترامب وكيم

مصافحة تاريخية بين ترامب وكيم

تصافح الرئيس الاميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون صباح الثلاثاء في سنغافورة في مستهل قمة تاريخية تجمع للمرة الاولى بين زعيم كوري شمالي ورئيس اميركي في السلطة.

وفي مشهد لم يكن أحد ليتخيله قبل أشهر خلت، تصافح ترامب وكيم طويلا امام اعلام البلدين قبل ان يسيرا سويا على السجادة الحمراء ويتبادلا اطراف الحديث.

وعبّر ترامب الثلاثاء عن قناعته بأن "علاقة رائعة" ستجمعه بكيم، وذلك بعد دقائق من مصافحة تاريخية بينهما وأعلن كيم في مستهل القمة أن البلدين تجاوزا عقبات كثيرة من أجل أن يرى النور هذا اللقاء غير المسبوق على الاطلاق.

وقال كيم مخاطبا ترامب "سعيد بلقائكم سيدي الرئيس. الطريق للوصول الى هنا لم يكن سهلا. الاحكام المسبقة القديمة والعادات العتيقة شكلت عقبات كثيرة ولكننا تجاوزناها كلها من اجل ان نلتقي اليوم هنا".

وجرت هذه القمة التاريخية في فندق فخم على جزيرة سنتوسا في سنغافورة وهي تأتي بعدما دأب الرجلان، حتى اسابيع قليلة خلت، على تبادل اقذع الاتهامات والنعوت.

وهذه المصافحة التاريخية التي تابعها ملايين المشاهدين عبر قنوات التلفزة حول العالم تلاها اجتماع ثنائي بين ترامب وكيم اقتصرت المشاركة فيه على المترجمين الفوريين.

وسيلي هذا اللقاء الثنائي اجتماع موسع يضم مساعدي ترامب وكيم على ان يعقبه غداء عمل. وكان ترامب وكيم غادرا صباح الثلاثاء فندقيهما في سنغافورة متوجهين إلى حيث ستُعقد القمة التاريخية بينهما.

وبعيد انطلاق موكب ترامب بدقائق، انطلق الزعيم الكوري الشمالي من فندقه على متن سيارة ليموزين يرفرف عليها العلم الكوري الشمالي ضمن موكب من حوالى 20 سيارة، في حين اصطفت على جانبي الطريق حشود من المواطنين لتحية الزائر والتقاط الصور التذكارية لهذه المناسبة التاريخية.

وأعلن ترامب في تغريدة على تويتر صباح الثلاثاء أن كبير مستشاريه الاقتصاديين لاري كودلو أصيب بأزمة قلبية نقل على اثرها الى مستشفى قرب واشنطن. وقال ترامب إن "لاري كودلو العظيم الذي عمل بكدّ على قضايا التجارة والاقتصاد أصيب لتوّه بأزمة قلبية. إنه الآن في مركز والتر ريد الطبي" قرب واشنطن.

وتتجه أنظار العالم بأسره إلى سنغافورة مع السؤال نفسه: هل سينجح الرئيس الأميركي البالغ 71 عاماً الذي فاجأ الجميع بقبوله لقاء وريث سلالة كيم الذي يصغره بأكثر من ثلاثين عاماً، بدفع بيونغ يانغ الى التخلي عن سلاحها النووي؟

وقال ترامب أثناء اجتماع عمل الإثنين، على مأدبة غداء مع رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ "أعتقد أن الامور ستتم بشكل جيد جدا".

وتحدث الرئيس الأميركي مع الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي ان ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عبر الهاتف. وعبّر الاثنين عن ثقته بنجاح القمة وحماسته في تغريدة قال فيها "سعيد لأنني في سنغافورة، هناك حماس في الأجواء".

وقبل يوم واحد من لقاء الرجلين، عمد فريق ترامب الى اعطاء صورة مشجعة عن المفاوضات التي التزم الجانب الكوري الشمالي الصمت حيالها.

ومساء الاثنين اعلن البيت الابيض في بيان ان "المحادثات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية تجري بشكل أسرع من المتوقع".

وأعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الذي التقى كيم مرتين في بيونغ يانغ "انا متفائل جدا ازاء فرص نجاح" اول لقاء بين الرئيس الاميركي والزعيم الكوري الشمالي.