fbpx
جنود امريكيين في افغانستان

13 قتيلا في غارة اميركية استهدفت مسلحين في شرق افغانستان

شنت القوات الاميركية في شرق افغانستان غارة جوية استهدفت مليشيا قريبة من الحكومة الافغانية اثر هجوم من عنصر متسلل لهذه المليشيا، واوقعت الغارة 13 قتيلا، بحسب ما افادت الميليشيا.

وقال حكيم خان قائد المليشيا ان الحادث وقع الخميس اثناء قيام جنود اميركيين باعمال الدورية في اشين بولاية نانغرهار، والتي تعتبر معقلا لمسلحي تنظيم الدولة الاسلامية.

واضاف انه اثر "حادث شهد اطلاق نار" شنت القوات الاميركية غارة جوية استهدفت المليشيا.

واكد ان 13 من عناصر المليشيا قتلوا في الغارة.

وشاهد صحافي صباح الجمعة عملية دفن ثمانية من عناصر المليشيا.

ولم تؤكد قوة الاطلسي في افغانستان على الفور الغارة الجوية وتحدثت عن "اشتباك ميداني". ونفى الحلف الاطلسي سقوط ضحايا بين الجنود الاميركيين.

وبحسب مصدرين تحدثا لفرانس برس هما الممثل المحلي مليك امين، وعنصر مليشيا نجا من الغارة، فان الغارة الجوية وقعت بعد ان اطلق "عنصر متسلل" للمليشيا النار على القوات الاميركية.

وغالبا ما تتكرر في افغانستان حوادث اطلاق النار من عسكريين افغان على زملائهم او على جنود اميركيين.

في الاثناء تبنى متحدث باسم طالبان هجوما على جنود اميركيين نفذه كما قال عنصران من طالبان تسللا الى المليشيا. واضاف انهما قتلا 16 جنديا اميركيا.