fbpx
صورة أرشيفية

حكومة الوفاق الليبية تتهم قوات حفتر باستهداف مجمع البريقة النفطي

أعلن المتحدث باسم قوات حكومة الوفاق المدعومة دوليا محمد قنونو أن قوات "الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر " خرقت الهدنة التي تم التوصل إليها برعاية روسية تركية. وقال قنونو ،بحسب عملية بركان الغضب التي تشنها قوات حكومة الوفاق عبر صفحتها بموقع "فيسبوك"، إن قوات الجيش قصفت مساء اليوم الخميس مجمع البريقة النفطي بطريق المطار جنوب لطرابلس بقذائف هاون، ما تسبب في أضرار مادية في المجمع النفطي،بحسب موقع"بوابة أفريقيا الإخبارية"الليبية.

وبثت عملية بركان الغضب تسجيلا مصورا قالت "إنه يظهر أماكن تواجد جثث الضحايا المدنيين الذين استهدفتهم أثناء محاولتهم الخروج من منازلهم، مبينة أن المعلومات الأولية لسرية الرصد والاستطلاع تُفيد بأن عدد الجثث 6، بينهم امرأتان إحداهن تحتضن طفلا".

وأشار قنونو إلى أن قوات الوفاق حاولت انتشال الجثث فتعرّض بعض مقاتليها لإصابات بنيران قناصة الجيش، مؤكدا تكثيف الاتصالات بالمنظمات الانسانية المحلية والدولية لانتشال الجثث.

وبدأ وقف لاطلاق النار دعت إليه تركيا وروسيا ليلةالسبت/الاحد الماضية في القتال الدائر منذ نيسان /ابريل الماضي بين قوات الوفاق وحفتر التي تحاول دخول العاصمة طرابلس لتطهيرها ممن تصفهم ب"الإرهابيين".