fbpx
صورة ارشيفية

حماس والفصائل الفلسطينية أوقفت إطلاق الصواريخ في جولة التصعيد الحالية تجاه إسرائيل

أعلن مسؤول فلسطيني كبير في غزة أن الغرفة المشتركة" التي تضم الأجنحة العسكرية لحركة حماس وكافة الفصائل الفلسطينية، قررت وقف إطلاق النار والصواريخ تجاه إسرائيل في جولة التصعيد الحالية على حدود قطاع غزة.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه لوكالة فرانس برس إن "الغرفة المشتركة للفصائل تعلن عن توقف كافة عمليات الرد سواء إطلاق النار او القصف بالصواريخ حيث تعتبر الفصائل ان جولة التصعيد انتهت ردا على العدوان الاسرائيلي". واستدرك قائلا "لكن الأمر مرتبط بسلوك الاحتلال في حال ارتكب اياً من جرائمه ستدافع المقاومة عن شعبها ولن تقف مكتوفة الأيدي ".

من جهته قال مسؤول آخر في الغرفة المشتركة لفرانس برس "نحن أوقفنا تماما عمليات التصعيد في تمام الساعة 12 ظهراً (9:00 ت غ) وقد أبلغنا الوسطاء الأخوة في مصر وملادينوف وقطر بقرار الفصائل وبدورهم قاموا بإبلاغ الاحتلال الإسرائيلي وأبلغنا الوسطاء أن سلطات الاحتلال ملتزمة بالتهدئة طالما كان هدوء في غزة".

وقتل ثلاثة فلسطينيين بينهم طفلة تبلغ من العمر عاماً ونصف العام ووالدتها وناشط في حماس في سلسلة غارات جوية شنها سلاح الجو الإسرائيلي منذ مساء الأربعاء ردا على إطلاق عشرات الصواريخ من قطاع غزة الأربعاء.

واعلنت الغرفة المشتركة انها أطلقت عشرات الصواريخ وقذائف الهاون تجاه المواقع والبلدات الإسرائيلية الحدودية مع القطاع ردا على "العدوان الإسرائيلي وآخره استهداف موقع للمقاومة (تابعة لكتائب القسام في بلدة بيت لاهيا) شمال قطاع غزة" حيث قتل عضوان من الكتائب خلال "مناورة تدريبية".