مشروع صيني ثوري للاستمطار

"نهر في السماء".. الصين تجر الغيوم وتستمطرها بأي مكان

الصين لا تتوقف عن العمل، والعلماء يبحثون في كل شيء تقريبا، لكن المشروع الطموح الأخير الذي كشفت عنه في معرض الصين الدولي للطيران هو الأغرب حتى الآن.

وكشفت الصين عن مشروعها "تيانهي" وترجمته إلى العربية "نهر السماء"، ويتمثل في نقل الغيوم من مكان إلى آخر، من المناطق الماطرة إلى المناطق الجافة على سبيل المثال، واستمطاره إلى حيث تريد.

ويأمل المسؤولون أن يصبح هذا المشروع حقيقة قائمة بعد 4 سنوات، حيث ينوون نقل الأمطار إلى المناطق، التي تعاني من الجفاف، بحسب ما ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية.

وأفادت تقارير صحفية صينية أن 6 أقمار صناعية ستعمل على تشكيل ممر جوي تنتقل الغيوم عبره من أي مكان إلى المكان المنشود.

ونقلت صحيفة "ييكاي غلوبال" الصينية عن أكاديمية شنغهاي لتكنولوجيا الرحلات الجوية قولها إنها تأمل في أن يتحقق ذلك في العام 2022، وأن يتم إطلاق أول قمرين صناعيين لهذه الغاية عام 2020.

وأصافت أن القمرين الصناعيين "تيانهي 1" سيكونان قادرين على اكتشاف المياه في الجو، ثم سيتم نقلها عبر الممر إلى منطقة سانجيانغ يوان الشمالية في مقاطعة كينغهاي.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية أن الغيوم المحملة بالأمطار سيتم نقلها مسافة آلاف الكيلومترات.

وفي معرض الصين الدولي للطيران تم عرض نماذج للمشروع الطموح، أما العالم المشرف على المشروع فهو الأستاذ في أكاديمية العلوم الصينية وانغ غوانغكين.