fbpx
ريبري بين معجبيه أثناء المعسكر التدريبي لفريقه 2017.

بعد ميونيخ.. هل يشد فرانك ريبري الرحال إلى قطر؟

لم يلعب في مسيرته سوى لثلاث فرق كبرى، لكن اسمه اقترن على وجه الخصوص بنادي بايرن ميونيخ الألماني، حيث صنع نجوميته. إنه فرانك ريبري الذي سينهي رحلته البافارية هذا الموسم، فإلى أين المتجه؟

بات معلوما للجميع أن الجناح فرانك ريبري سينهي مسيرته في ميونيخ اعتبارا من نهاية الموسم. لكن ما ظل خافيا هو الوجهة المحتملة للدولي الفرنسي السابق. مجلة "كيكر" وعلى موقعها الإلكتروني كشفت صباح اليوم الاثنين (15 أبريل/ نيسان) أن الصحراء هي المحطة القادمة للجناح البافاري، وتحديدا إمارة قطر.

ووفق الصحيفة فهناك مؤشرات قوية على أن فرانك ريبري سوف يلتحق بالسد القطري حيث يلعب بطل العالم سابقا الإسباني تشابي. ومن معسكر فرانك ريبري لم يصدر أي تعليق على هذه الأنباء.

وكانت تقارير أخرى قد ربطت بين ريبري والنادي الأسترالي "ويسترن سيدني" الذي قيل عنه إنه مهتم بشدة بضم اللاعب المخضرم. غير أنه ونظرا للعلاقات المميزة التي تجمع ريبري بالمسؤولين الرياضيين في قطر، فهناك احتمالية كبيرة جدا بانتقال ريبري إلى نادي السد، خاصة أن اللاعب اعتنق الإسلام منذ صغره وفي أكثر من مناسبة أعرب عن رغبته في العيش في الشرق. يضاف إلى ذلك أنه ومنذ سنوات يتوجه النادي البافاري إلى الدوحة حيث يقيم معسكره التدريبي الشتوي.

يذكر أن ريبري التحق ببايرن في موسم 2007 قادما من أولمبيك مارسيليا، وفاز مع بايرن بعشرات الألقاب، موزعة بين مسابقة دوري الأبطال والدوري الألماني وكأس ألمانيا وكأس السوبر وغيرها.

وعلى مستوى الدوري لعب الجناح 269 مباراة بقميص بايرن، أحرز خلالها 84 هدفا وصنع 121 هدفا. وعند نهاية هذا الموسم سيختم ريبري مسيرته مع بايرن التي استمرت 12 عاما، سطع فيها نجمه مع الهولندي آرين روبن، حتى أن الصحافة الألمانية أطلقت على هذا الثنائي اسم "روبيري