زخات شهب التوأميات

سقوط زخات شهب "التوأميات" في سماء الكويت وظاهرتي اقتران المريخ والمشتري بالقمر

أعلن النادي العلمي الكويتي ان الأسبوع المقبل سيشهد العديد من الظواهر الفلكية منها سقوط كثيف لزخات شهب التوأميات في سماء الكويت، واقتران كوكب المريخ بالقمر، واقتران كوكب المشتري بالقمر.

وقال مدير إدارة علوم الفلك والفضاء بالنادي العلمي علي عبد الكريم بوعباس، ان سماء الكويت ستكون على موعد مع الظاهرة الفلكية المميزة لهذا الشهر، وهي تساقط أخر زخات الشهب لهذا العام وهي زخات شهب التوأميات والذي يتسبب في حدوثها الكويكب فيثون، موضحاً ان تسمية شهب التوأميات بهذا الإسم ترجع إلى برج الجوزاء (التؤامان).

وبيَّن ان شهب التوأميات تعتبر من الشهب البطيئة نسبياً التي تترك الذيل الدخاني الذي يمتد إلى بضعة ثواني ثم يختفي، لافتاً إلى أن هذه الشهب تنشط خلال الفترة من (4 – 17) ديسمبر من كل عام، وتكون  ذروتها مساء يوم 13 وصباح يوم 14 من الشهر نفسه.

وذكر أن هواة متابعة الظواهر الفلكية يمكنهم متابعة تلك الزخات بداية من منتصف ليل يوم الأربعاء المقبل الموافق 13 الجاري وحتى فجر يوم الخميس المقبل الموافق 14 الجاري، موضحاً ان معدل تلك الزخات من الشهب الكثيفة يصل إلى 120 شهابا بالساعة الواحدة، وهي نسبة كبيرة حيث يمكن مشاهدتها بسهولة هذا العام نتيجة لنسبة لمعان القمر التي تصل إلى 11 % فقط، مما يجعل تلك الزخات ساطعة في سماء الكويت.

وأضاف ان يوم الأربعاء المقبل الموافق 13 ديسمبر الجاري سيشهد ظاهرة اقتران كوكب المريخ مع القمر، حيث يبعد مسافة قدرها 3.8 درجة قوسية شمال القمر وتكون نسبة اكتمال القمر 18 %، وسيشهد يوم الخميس المقبل الموافق 14 ديسمبر الجاري ظاهرة اقتران أخرى وهي اقتران كوكب المشتري بالقمر ويبعد مسافة 3.8 درجة قوسية شمال القمر وتكون نسبة اكتمال القمر 11 %.