fbpx
صورة أرشيفية

أسعار النفط متباينة مع آمال بشأن محادثات التجارة الأمريكية الصينية

تباينت أسعار النفط اليوم الثلاثاء في الوقت الذي بدا فيه أن التوترات في الخليج لم تتحول إلى مواجهة عسكرية وفي الوقت الذي أبدت فيه الولايات المتحدة الأمريكية والصين ملاحظات تصالحية في المحادثات التجارية بما يشير إلى أنه ربما يجري تجنب انهيارها.

وبحلول الساعة 0755 بتوقيت جرينتش، بلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 70.40 دولار للبرميل مرتفعة 38 سنتا أو 0.24 بالمئة. وأغلق برنت في الجلسة السابقة منخفضا 0.6 بالمئة.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 60.92 دولار للبرميل منخفضة 12 سنتا أو 0.2 بالمئة. وأغلق خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي منخفضا واحدا بالمئة أمس الاثنين.

وبدا أن المفاوضات بين الولايات المتحدة والصين تتجه صوب النجاح الأسبوع الماضي لكنها تضررت إلى حد كبير بفعل اتهامات أمريكية بأن بكين سعت لإجراء تغييرات كبيرة في الدقيقة الأخيرة.

وتجاهلت الصين أمس الاثنين تحذيرا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وتحركت لفرض رسوم أعلى على مجموعة من السلع الأمريكية بما في ذلك الخضروات المجمدة والغاز الطبيعي المسال.

لكن وانغ يي أكبر مسؤول دبلوماسي صيني وعضو مجلس الدولة أشار يوم الاثنين إلى أن بكين تأمل في التوصل إلى حل وسط قائلا "فريق التفاوض لدى كل دولة لديه القدرة والحكمة على حل المطالب المعقولة للطرف الآخر".

وقال ترامب أمس الاثنين إنه يتوقع التحدث إلى الرئيس الصيني شي جين بينغ في مجموعة قمة العشرين في أواخر يونيو حزيران وأن يعقد "اجتماعا مثمرا على الأرجح".

وزاد النفط أكثر من دولار للبرميل أمس لكنه انخفض في الوقت الذي ثار فيه قلق المستثمرين بسبب التحول السلبي للمحادثات الأمريكية الصينية.