fbpx
حقل الشرارة النفطي الليبي

المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا تناقش أزمة حقل الشرارة مع مسؤولين من ريبسول

طباعة

قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا يوم السبت إن رئيسها مصطفى صنع الله ناقش أزمة حقل الشرارة النفطي مع مسؤولين من شركة ريبسول في طرابلس.

وقالت المؤسسة إن الجانبين دعيا في المحادثات التي أجريت يوم الخميس ”إلى وقف الأعمال القتالية والنزاعات المسلحة داخل المنشأة وحولها، والتي تعتبر مطلبا أساسيا لاستئناف العمليات الإنتاجية في الحقل“.

ظل حقل الشرارة، أكبر حقول النفط الليبية، أساس نزاع بين الحكومة المعترف بها دوليا ومقرها طرابلس وحكومة منافسة تتمركز في شرق البلاد.

وأوقف محتجون ورجال عشائر الإنتاج في الحقل الذي تديره شركة ريبسول ويقع في جنوب ليبيا في ديسمبر كانون الأول. وأرسلت الحكومة المتمركزة في الشرق قوة للسيطرة عليه يوم الأربعاء.

ويتعرض إنتاج النفط في ليبيا، العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، لاضطرابات منذ الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي في عام 2011.