ولمارت

ولمارت تزيد الحد الادنى للاجور الى 11 دولارا في الساعة

اعلنت مجموعة "ولمارت" الاميركية العملاقة انها رفعت الحد الادنى للاجور لاكثر من مليون موظف لديها الى 11 دولارا في الساعة مؤكدة ان الاصلاح الضريبي الذي اقر في كانون الاول/ديسمبر يجعل هذه الزيادة ممكنة.

وستدفع "ولمارت" الى موظفيها كذلك علاوة استثنائية قد تصل الى الف دولار وستوسع إجازة الامومة والابوة.

وقال المدير العام للمجموعة دوغ ماكميلن "نحن نقيّم الفرص المتاحة بفضل الاصلاح الضريبي للاستثمار اكثر بزبائننا وموظفينا وتعزيز نشاطنا الامر الذي سيصب في مصلحة المساهمين".

وتشكل "ولمارت" اكبر شركة موظفة للعمال في الولايات المتحدة وهي تحذو بذلك حذو شركات اخرى اعلنت زيادة المخصصات الاجتماعية لموظفيها اثر خفض الضرائب الذي اقترحته ادارة دونالد ترامب واقره الكونغرس. وتراجعت نسبة الضريبة على الشركات من 35 % الى 21 %.

وسبق لشركات "اميريكن ايرلاينز" و "ايه تي اند تي" و "ويلز فارغو" ان منحت علاوات لا بل زيادة في الاجور في الاسابيع الاخيرة.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوتشين ان 130 شركة اعلنت علاوات بعد اقرار خفض الضرائب مع استفادة مليوني اميركي منها.

إلا ان المشككين يعتبرون ان هذه المبادرات زهيدة مقارنة بالارباح المتوقعة من خفض الضرائب الكبير هذا.

والاجراءات التي اعلنتها "ولمارت" العملاقة في مجال البيع بالمفرق ستكلف المجموعة 400 مليون دولار خلال السنة المالية الحالية و300 مليون في السنة التالية.

والحد الادنى للاجور على الصعيد الفدرالي هو 7,25 دولارات منذ العام 2009. إلا ان 29 ولاية والعاصمة الفدرالية واشنطن تعتمد اجرا اعلى.