fbpx
صورة أرشيفية

الذهب ينخفض أكثر من 1% مع كبح المركزي الأمريكي لآمال خفض وشيك لأسعار الفائدة

نزلت أسعار الذهب ما يزيد عن واحد بالمئة اليوم الأربعاء، مبتعدة عن ذروة ستة أعوام التي بلغتها في الجلسة السابقة، في الوقت الذي قلل فيه مسؤولون في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) من توقعات خفض كبير لأسعار الفائدة، بينما باع المستثمرون المعدن النفيس لجني الأرباح بعد ارتفاع قوي.

وبحلول الساعة 07:14 بتوقيت جرينتش، نزل الذهب في المعاملات الفورية 1.1 بالمئة إلى 1406.91 دولار للأوقية (الأونصة) متجها صوب تسجيل أول انخفاض في سبع جلسات.

وبلغت أسعار الذهب أعلي مستوياتها منذ 14 مايو أيار 2013 عند 1438.63 دولار في الجلسة السابقة.

وهبط الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.6 بالمئة إلى 1410.60 دولار للأوقية.

ويوم الثلاثاء، أكد جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي على استقلالية المركزي، قائلا إنه "بمنأى عن الضغوط السياسية القصيرة الأجل" ليتصدى لمطالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإجراء خفض كبير لأسعار الفائدة.

كما تأثرت جاذبية المعدن الأصفر سلبا، إذ ربح مؤشر الدولار 0.1 بالمئة اليوم مبتعدا عن أدنى مستوياته في عدة أشهر.

وتأمل الولايات المتحدة في إعادة تدشين محادثات التجارة مع بكين بعد أن يلتقي ترامب مع الرئيس الصيني شي جين بينغ في اليابان خلال قمة مجموعة العشرين يوم السبت.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.9 بالمئة إلى 15.23 دولار للأوقية، وهبط البلاديوم 0.1 بالمئة إلى 1526.40 دولار للأوقية.

وتراجع البلاتين 0.1 بالمئة 805.53 دولار للأوقية.