الرئيس التركي: اعتراف مجلس الأمن بدولة فلسطين سيغير الأجواء في المنطقة إلى الأفضل

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم السبت أن اعتراف الدول الأعضاء بمجلس الأمن بدولة فلسطين بإمكانه أن يغير الأجواء في المنطقة إلى الأفضل.

جاء ذلك في حديثه للصحفيين على متن الطائرة أثناء عودته من زيارة شملت إسبانيا وإيطاليا.

وطالب الرئيس التركي المزيد من الدول أن تمتلك الشجاعة وتقول للاحتلال “قف من أجل أن تتخطى الإنسانية امتحان فلسطين”.

وفيما يتعلق بالضغوط على الاحتلال الإسرائيلي قال أردوغان “الجميع على يقين أن هذه القافلة لن تسير على هذا النحو ونأمل أن تتغير الأجواء مع الانتخابات الأمريكية المقبلة”.

ولفت إلى وجود حالة انزعاج في الولايات المتحدة الأمريكية من تصرفات الاحتلال الإسرائيلي “لا سيما بعد المظاهرات التي شهدتها الجامعات الأمريكية”.

وأوضح أردوغان أنه من الطبيعي أن ننتظر من الرئيس الأمريكي جو بايدن إثبات أن خطته لإيقاف إطلاق النار في غزة تهدف إلى “إيقاف المجازر في فلسطين وليست استثمارا انتخابيا” واصفا قرار مجلس الأمن الدولي بخصوص إيقاف إطلاق النار في غزة بأنه خطوة للأمام إلا أنها ليست كافية مشيرا في هذا الصدد إلى عدد القرارات التي يتجاهلها الاحتلال.

وأوضح الرئيس التركي أن مجلس الأمن الدولي عندما يريد اتخاد قرارات ضد الاحتلال الإسرائيلي فإن هذه القرارات تصطدم بالفيتو الأمريكي.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى