الرئيس الفلسطيني يرحب بتوصية الجمعية العامة اعتماد فلسطين عضوا كاملا في الامم المتحدة

رحب الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الجمعة بتصويت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية كبيرة لمصلحة قرار اعتماد دولة فلسطين عضوا كاملا في المنظمة الدولية.

وقال عباس في بيان صحفي نشرته وكالة الانباء الفلسطينية (وفا) “إنه على ضوء هذا التصويت ستواصل دولة فلسطين مسعاها للحصول على العضوية الكاملة في الامم المتحدة بقرار من مجلس الأمن ودعوة الدول التي لم تعترف بعد بدولة فلسطين ان تقوم بذلك.” وأكد “أن هذا القرار الأممي سيدعم مساعي دولة فلسطين في مجلس الأمن الدولي لإعادة التصويت على العضوية الكاملة” داعيا الإدارة الأمريكية إلى التراجع عن دعمها المنحاز لمصلحة الاحتلال واحترام إرادة الدول والشعوب الداعمة للحق والحرية والتصويت لمصلحة حصول دولة فلسطين على العضوية الكاملة والامتناع عن استخدام حق النقض (فيتو).

وثمن عباس مواقف الدول التي صوتت لمصلحة القرار الذي ينسجم مع القانون الدولي ويعبر عن الإجماع الدولي في عزل الاحتلال وجرائمه وانتهاكاته الخطرة للشرعية الدولية مؤكدا أن هذا التصويت الدولي الكاسح لمصلحة حق الشعب الفلسطيني هو دليل قاطع على وقوف العالم موحدا خلف قيم الحق والعدل والحرية والسلام التي تمثلها القضية الفلسطينية وضد جرائم الاحتلال المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

وجدد الرئيس الفلسطيني التأكيد على وجوب إنهاء عدوان الاحتلال الإسرائيلي في كل من الضفة وغزة والقدس والانسحاب الكامل والفوري للقوات الإسرائيلية من قطاع غزة ووصول المساعدات الانسانية لجميع المناطق في غزة وعودة النازحين لأماكن سكناهم ومنع التهجير والذهاب إلى تنفيذ الحل السياسي المستند إلى قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.

وصوتت الجمعية العامة اليوم بأغلبية 143 دولة على قرار بأحقية دولة فلسطين للعضوية الكاملة في الامم المتحدة مقابل رفض تسع دول وامتناع 25 دولة عن التصويت.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى