وزير الدفاع الامريكي يدعو الاحتلال الى ضرورة حماية موظفي الاغاثة والمدنيين في غزة

اعرب وزير الدفاع الامريكي لويد اوستن عن مشاعر “الغضب” تجاه الغارة الاسرائيلية التي ادت الى مقتل سبعة من موظفي الاغاثة في قطاع غزة من بينهم امريكي داعيا الكيان المحتل الى ضرورة حماية عمال الاغاثة والمدنيين في القطاع.

وذكرت وزارة الدفاع الامريكية (بنتاغون) في بيان ان ذلك جاء في مكالمة هاتفية اجراها اوستن مساء امس الاربعاء مع وزير دفاع الكيان الاسرائيلي المحتل يواف غالانت.

واضاف البيان ان الوزير اوستن اعرب خلال المكالمة عن غضبه ازاء الغارة التي شنها الاحتلال الاسرائيلي والتي استهدفت قافلة المساعدات الانسانية التابعة لمنظمة (المطبخ المركزي العالمي) داعيا الى “اتخاذ خطوات ملموسة فورا لحماية المدنيين وذلك بعد الفشل في التنسيق مع منظمات الاغاثة الاجنبية”.

ولفت البيان الى ان وزير الدفاع الامريكي حث غالانت على “اجراء تحقيق سريع وشفاف ومشاركة نتائجه علنا ومحاسبة المسؤولين عن تلك الغارة”.

وقال اوستن ان “تلك المأساة عززت القلق المعلن بشأن اي عملية عسكرية محتملة على مدينة رفح” مؤكدا معارضة واشنطن لهذا الامر دون وجود خطة واضحة وضمانات ملموسة لحماية المدنيين الفلسطينيين.

وكان الرئيس الامريكي جو بايدن قال في بيان امس الاربعاء ان الكيان الاسرائيلي المحتل “لم يقم بما يكفي” لحماية المدنيين او موظفي الاغاثة في الحرب الدائرة في غزة.

وأكد بايدن ان الولايات المتحدة حثت الاحتلال الاسرائيلي مرارا “على فصل عملياته العسكرية ضد حركة حماس عن العمليات الإنسانية لتجنب سقوط ضحايا من المدنيين”.

يذكر ان تقارير أصدرتها الامم المتحدة اكدت مقتل ما لا يقل عن 196 من العاملين في المجال الإنساني في الحرب التي يشهدها قطاع غزة والتي خلفت أكثر من 32 ألف قتيل فيما بلغت كلفة الدمار في البنية التحتية حتى الآن أكثر من 18 مليار دولار.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى