استقالة مسؤولة في وزارة الخارجية الأمريكية احتجاجا على دعم واشنطن لحرب غزة

أعلنت موظفة في وزارة الخارجية الأمريكية أنها قررت الاستقالة من منصبها الحكومي احتجاجا على سياسة بلادها تجاه حرب الكيان الاسرائيلي المحتل على قطاع غزة.

وقالت أنيل شيلين التي عملت منذ العام الماضي في مجال حقوق الإنسان مسؤولة في مكتب شؤون الشرق الأدنى التابع لوزارة الخارجية الأمريكية في مقال على شبكة (سي ان ان) نشر أمس الأربعاء “كممثلة لحكومة تعمل بشكل مباشر على تمكين ما قالت محكمة العدل الدولية إنه يمكن أن يكون إبادة جماعية في غزة فقد أصبح هذا العمل الحكومي شبه مستحيل”.

وأضافت “نظرا لعدم قدرتي على خدمة إدارة تسمح بمثل هذه الفظائع فقد قررت الاستقالة من منصبي في وزارة الخارجية”.

وحذرت من أن “المصداقية التي كانت تتمتع بها الولايات المتحدة كمدافعة عن حقوق الإنسان تلاشت بالكامل تقريبا منذ بدء الحرب”. وتعتبر هذه الاستقالة هي الثانية لمسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية احتجاجا على دعم واشنطن للحرب في غزة حيث استقال في أكتوبر الماضي مدير شؤون الكونغرس والشؤون العامة في مكتب الشؤون السياسية العسكرية بالوزارة جوش بول.

المصدر
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى