هيئة الشباب: حريصون على دعم وتطوير مهارات الشباب الكويتي القيادية

أكدت الهيئة العامة للشباب اليوم السبت حرصها على دعم وتطوير مهارات الشباب الكويتي القيادية عبر برامج ومنصات للتعليم والتدريب وإشراكهم في أنشطة ومنتديات محلية وخارجية تسهم في توسيع مداركهم وصقلها في هذا الجانب.

جاء ذلك في كلمة ألقتها المتحدث باسم (هيئة الشباب) أسرار الأنصاري في مؤتمر دعم وتطوير المهارات القيادية لدى الشباب وأهداف التنمية المستدامة الذي تقيمه منظمة آيسيك الدولية غير الربحية المعنية بتطوير القدرات والإمكانات البشرية في المركز الثقافي بجامعة الشرق الأوسط الأمريكية احتفالا بمرور 75 عاما على عملها وإعادة إطلاق فعالياتها في الكويت.

وأضافت الأنصاري أن تعزيز القدرات القيادية للشباب والنشء يعد أمرا أساسيا في عمل (هيئة الشباب) منذ تأسيسها إذ تنظم بشكل متواتر برامج تدريبية وورش عمل بشأن تطوير المهارات القيادية مثل الخطابة والقدرة على اتخاذ القرارات وحل المشكلات.

وأوضحت أن (الهيئة) تعتمد في عملها على بناء شراكات مع الجهات المحلية والعالمية ذات العلاقة المباشرة بالشباب وقد تجسد ذلك في مشاركتها بفعاليات هذا المؤتمر المستمر ليوم واحد مضيفة أن “مثل هذه الملتقيات تعد مساحة لخلق بيئة أفكار شبابية تحدث تأثيرا ملموسا في نفوس الشباب”.

وأكدت الأنصاري أن تعاون (هيئة الشباب) مع المنظمات العالمية يسهم في الاستفادة من التجارب العملية وإيجاد فرص التدريب لتضاف إلى البرامج التي تقيمها في هذا الصدد مثل تنمية المهارات القيادية لدى الشباب وقائد المستقبل والدوري الشبابي.

ولفتت إلى أن دول العالم تعيش تحديات غير مسبوقة في قضايا وملفات عدة لا سيما تغير المناخ والتلوث البيئي الناجم عن الثورة التكنولوجية وغيرها الأمر الذي يتطلب وجود قادة شباب ماهرين مطلعين وذوي رؤية للعمل مع الحكومات على تخفيف آثارها.

من جانبها قالت رئيس فرع منظمة (آيسيك) لدى البلاد ميسون العطار في كلمة مماثلة إن تنظيم هذا “الملتقى الشبابي المهم” في دولة الكويت يأتي تأكيدا على رسالة المنظمة التي يرتكز عملها على تطوير القيادات الشابة في مختلف دول العالم ومنها بطبيعة الحال الكويت والمنطقة العربية.

وأوضحت العطار أن المؤتمر يتضمن إقامة ورش عمل ومحاضرات وجلسات نقاشية “بما يمكن الشباب من تطوير أنفسهم”.

وأضافت أن 10 متحدثين من القادة الشباب من دول عدة سيقدمون تجاربهم الناجحة في العلم والفائدة للشباب المشارك في المؤتمر البالغ عددهم أكثر من 130 شابا وشابة من مختلف الدول العربية آملة في أن يستفيد الشباب من “الأفكار والآراء والتأثير الإيجابي لفعاليات المؤتمر”.

وتعد (آيسيك) من أكبر المنظمات الطلابية التشغيلية في العالم ويقع مقرها الرئيس في هولندا وتضم في عضويتها أكثر من 60 ألف عضو في 110 دول.

وتوفر المنظمة أكثر من 20 ألف خبرة ريادية لأعضائها وتوفر نحو 16 ألف فرصة تبادل طلابي سنويا.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى