بوريل يقترح على دول الاتحاد الأوروبي تحسين التعاون مع تركيا

اقترح الاتحاد الأوروبي الاربعاء تحسين الحوار والتعاون مع أنقرة استنادا الى أسس جديدة، مع معرفته بالمأزق الذي يخيم على العلاقات بينه وبين تركيا.

والمفاوضات مع تركيا، البلد المرشح للانضمام الى الاتحاد الاوروبي منذ 1999، متوقفة منذ 2018.

في مواجهة هذا “المأزق”، اقترح مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي جوزيب بوريل والمفوض الاوروبي المكلف شؤون الدول المجاورة للاتحاد أوليفر فارهيلي على الدول ال27 الاعضاء، استئناف الحوار على مستوى رفيع مع أنقرة، وتحسين التعاون في ملفات “تهم الطرفين” مثل الهجرة والطاقة والتجارة أو منح تأشيرات للمواطنين الاتراك.

على صعيد التأشيرات، اقترح فارهيلي أن يتم منح الأتراك تأشيرات دخول متعددة لفترات أطول، الامر الذي تطالب به تركيا منذ فترة طويلة.

كذلك، تم اقتراح “تحديث” اتفاق الاتحاد الجمركي بين الاتحاد وتركيا. وبلغ التبادل التجاري بين أنقرة والاتحاد الاوروبي نحو مئتي مليار يورو، وهو معدل “قياسي” بحسب فارهيلي.

لكن المسؤولين شددا على ضرورة أن يتم استئناف الحوار والتعاون “في شكل تدريجي” و”متكافىء”، بحيث يمكن التراجع عن خطوات معينة في أي وقت.

وعلى وقع الحرب في اوكرانيا، يرغب الاتحاد ايضا في أن يبحث مع تركيا السبيل الافضل لمنع روسيا من الالتفاف على العقوبات التي فرضها الغربيون، بحسب المسؤولين الاوروبيين. ورفضت تركيا الى الآن فرض عقوبات على موسكو، علما أنها عضو في حلف شمال الاطلسي وتسيطر على مضائق البحر الاسود.

وتتطلب هذه التوصيات موافقة الدول الاعضاء ال27 قبل إمكان تنفيذها.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى