الدوري الإنكليزي: البلجيكي فايس يهدي ليفربول الفوز بهدفين في شباك فريقه

عاش المدافع الدولي البلجيكي فاوت فايس كابوساً الجمعة في ملعب “أنفيلد”، وذلك بعدما أهدى ليفربول الفوز على فريقه ليستر سيتي 2-1 بتسجيله هدفي صاحب الأرض عن طريقه الخطأ في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

في أمسية عانى خلالها ليفربول، لاسيما دفاعياً ما تسبب بتخلفه منذ الدقيقة الرابعة، جاء فايس الذي كان ضمن تشكيلة بلاده في مونديال قطر حيث انتهى مشوار “الشياطين الحمر” عند دور المجموعات، ليلعب دور المنقذ بثنائية في شباكه منح بها فريق المدرب الألماني يورغن كلوب فوزه الثاني توالياً بعد العودة من التوقف، وبالتالي إنهاء العام بأفضل طريقة.

وبانتصارهم الثامن للموسم والذي جاء بثمن بعد إصابة الاسكتلندي أندرو روبرتسون في الدقائق الأولى من الشوط الثاني ثم هارفي إيليوت في أواخر اللقاء، رفع “الحمر” رصيدهم الى 28 نقطة في المركز السادس، فيما تجمد رصيد ليستر عند 17 نقطة بعد الهزيمة العاشرة هذا الموسم لفريق مدرب ليفربول السابق الايرلندي الشمالي برندن رودجرز.

ولم تكن البداية مثالية بالنسبة لليفربول، إذ وجد نفسه متخلفاً منذ الدقيقة الرابعة إثر كرة وصلت من الحارس الويلزي داني وورد الى مشارف منطقة “الحمر”، فأخطأ الدفاع في التعامل معها مانحاً الضيوف فرصة الانطلاق سريعاً نحو المرمى عبر كييرنان ديوسبري-هول الذي تقدم بها وتلاعب بجوردان هندرسون ثم وضعها بعيداً عن متناول الحارس البرازيلي أليسون بيكر.

وبعد إلغاء هدف للمصري محمد صلاح بداعي التسلل (26)، جاء دور فايس ليفرض نفسه نجم اللقاء لكن بالمعنى السلبي للكلمة، إذ أدرك التعادل لليفربول بهدية بعدما حاول اعتراض عرضية ترنت ألكسندر أرنولد، لكنه حول الكرة عن طريق الخطأ في مرمى حارسه وورد (38).

وعاد فايس ليضرب مجدداً في الثواني الأخيرة من الشوط الأول وأهدى ليفربول هدف التقدم لكن هذه المرة كان سيء الطالع حقاً، إذ ارتدت محاولة الأوروغوياني داروين نونييس من القائم الأيسر وتحولت منه الى الشباك (45).

وبات البلجيكي بذلك رابع لاعب يسجل هدفين في مرماه خلال مباراة واحدة في الدوري الممتاز بعد جايمي كاراغر (1999 بين ليفربول ومانشستر يونايتد)، مايكل بروكتور (2003 بين سندرلاند وتشارلتون) وجوناثان وولترز (2013 بين ستوك سيتي وتشلسي) وفق “أوبتا” للاحصاءات.

ورغم بعض الفرص، لاسيما لنونييس وصلاح في الدقائق الأخيرة، بقيت النتيجة على حالها لتكون ثنائية فايس طريق ليفربول نحو النقاط الثلاث.

وبعد اجباره تشلسي وتوتنهام على التعادل وفوزه على مانشستر سيتي حامل اللقب، حقق برنتفورد نتيجة ملفتة أخرى في ملعب وست هام بالفوز عليه بهدفين سجلهما إيفان توني (18) الذي رفع رصيده الى 20 هدفاً في الدوري الممتاز خلال عام 2022، وبيليندا جوشوا دا سيلفا (43).

ورفع برنتفورد بانتصاره الخامس هذا الموسم مقابل 8 تعادلات رصيده الى 23 نقطة في المركز التاسع، فيما تجمد رصيد وست هام عند 14 بعد تلقيه الهزيمة الحادية عشرة.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى