مباراة قبل المباراة بين ماكرون وسوناك عبر تويتر

مباراة كلامية بين الرئيس الفرنسي ورئيس الوزراء البريطاني عبر تويتر سبقت المواجهة المرتقبة مساء السبت بين منتخبي البلدين في الدور ربع النهائي لكأس العالم لكرة القدم في قطر.

فقد سأل ايمانويل ماكرون المسؤول البريطاني كاتبا بالإنكليزية “عزيزي ريشي سوناك، أتطلع بفارغ الصبر الى المباراة هذا المساء. إذا فاز الزرق (سيفوزون)، أرجو أن تتمنوا لنا حظا سعيدا في نصف النهائي … موافق؟”.

ورد عليه رئيس الوزراء البريطاني “آمل ألا اضطر الى فعل ذلك (…) أتطلع أن تناصروا الأسود الثلاثة في الجولة المقبلة”.

وبعد مرحلة من التوتر بين لندن وباريس، يبدو أن حكومة ريشي سوناك الذي تولى رئاسة الوزراء نهاية تشرين الاول/اكتوبر على خلفية أزمة سياسية، تتبنى لهجة أكثر تصالحية حيال فرنسا. لكن ما يحصل دبلوماسيا لا ينطبق على منازلات كرة القدم.

المصدر
أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى