“زين” راعٍ لفعاليات “عود” للأنشطة الثقافية

أعلنت زين المُزوّد الرائد للخدمات الرقمية في الكويت عن رعايتها لفعاليات مُلتقى عود للموضة المُستدامة Oud Fashion Talks، والذي شهد تنظيم عددٍ من الحلقات النقاشية في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي بمشاركة نُخبة من المصممين والمختصين العالمين والكويتيين في صناعة الموضة والأزياء.

وذكرت الشركة في بيان صحافي أن رعايتها لهذا الحدث الثقافي أتى انطلاقاً من حرصها على دعم الجهود المُجتمعية المُختلفة التي تهم الشأن المحلي وتُسهم في نشر الحلول المُستدامة وتطبيقها عبر الصناعات المُختلفة، ومنها صناعة الموضة والأزياء التي تُعتبر من الصناعات العالمية الكبرى التي تنتج عنها آثار سلبية تضر البيئة وتستهلك الطاقة والموارد الطبيعية.

وخلال الكلمة التي ألقاها على هامش المؤتمر، قال الرئيس التنفيذي للعلاقات والاتصالات وليد الخشتي: ” في زين، نُدرك جيداً أهمية دور مؤسسات القطاع الخاص في تشجيع الجهود المُبدعة للشباب الكويتي في السوق المحلّي، وخاصةً تلك التي تتميز عن غيرها بتقديم قيمة مُضافة حقيقية للمُجتمع، وتصل بإبداعها للعالمية، ولهذا فأنا سعيد بالتواجد اليوم لنترجم هذا التوجه إلى أرض الواقع من خلال الإعلان عن دعمنا كشركة وطنية رائدة لهذه المُبادرة المُميزة “.

جانب من الحلقات النقاشية

وأضاف بقوله: ” نحن فخورون بتواجد زين كراعٍ لفعالية Oud Fashion Talks التي تضم برنامجاً مُتنوعاً من الأنشطة الثقافية المميزة بحضور ضيوف عالميين يزورون الكويت خصيصاً لها، حيث تنسجم أهداف هذه المُبادرة بشكل كبير مع استراتيجية زين للاستدامة، والتي نحرص من خلاها على دعم مُختلف المبادرات التي تخدم مجالات الاستدامة والبيئة باعتبارها قضية بغاية الأهمية في حياتنا جميعاً “.

وبيّن الخشتي: ” تسعى رسالة زين الاجتماعية إلى الحفاظ على الموارد الطبيعية، وتعزيز الإدراك بأهمية دور كُل فرد في تقليل الاستهلاك وتطبيق الترشيد وإعادة التدوير وغيرها من المفاهيم المُستدامة الهامة التي ستُسهم في تقليل آثار تغير المناخ، وهي الأهداف التي تدعو لها هذه الفعالية “.

وتابع قائلاً: ” أؤكّد على اهتمام والتزام زين بدعم مثل هذه المُبادرات الوطنية الهادفة، فالمجتمع الكويتي مليء بالشباب الشغوف والمبدع الذي يملك أفكاراً إبداعية تهدف إلى تقديم حلول فعلية لاحتياجات السوق “.

وهدف مُلتقى Oud Fashion Talks إلى خلق محطة تجمع ما بين عالمي الموضة والأزياء العالمي والمحلي، وتم استضافة عدد من الضيوف العالميين الذين ناقشوا أهمية تطبيق الحلول المُستدامة في صناعة الأزياء والموضة، كما سلّط الضوء على المواهب الكويتية في هذه الصناعة وأتاح لهم مبادلة واكتساب الخبرات والتجارب مع الضيوف العالميين.

المصدر
بيان صحفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى