الجامعة العربية: مسيرة المستوطنين بالأعلام استفزاز سافر للشعب الفلسطيني والأمة العربية

دانت جامعة الدول العربية اليوم الخميس بأشد العبارات استباحة المستوطنين للقدس ومختلف أنحاء الأراضي الفلسطينية المحتلة وتنظيم (مسيرة الأعلام) في المدينة المحتلة مؤكدة أنها تشكل انتهاكا جسيما للقانون الدولي واستفزازا سافرا للشعب الفلسطيني والأمة العربية.

وحذر الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية الدكتور سعيد أبو علي في تصريح صحفي من خطورة وتبعات هذه المسيرة التي تنظم بقرار رسمي اسرائيلي وحماية من جيش الاحتلال واجهزته الامنية.

واشار الى تبعات هذه المسيرة “المدانة والمرفوضة” خاصة على الأمن والاستقرار وجهود خفض التوتر المبذولة لوقف التدهور المتسارع وانفجار الأوضاع بصورة بالغة الخطورة.

وذكر ان مسيرة الاعلام تأتي في سياق التصعيد الإسرائيلي المتواصل لجرائم القتل والتهجير والاعتقال والاستيطان.

وحمل أبو علي الحكومة الاسرائيلية التي تتبنى سياسات ومخططات وممارسات المستوطنين المستعمرين واليمين الديني المتطرف كامل المسؤولية عن تبعات هذه السياسات وتلك المسيرة الاستفزازية الرعناء .

ودعا أبو علي جميع الدول وهيئات المجتمع الدولي الى تحذير حكومة الاحتلال واتخاذ المواقف والإجراءات اللازمة لوقف هذه الممارسات والاستفزازات وتجنب تداعياتها خاصة على الأمن والاستقرار في المنطقة.

وكانت شرطة الاحتلال قد قررت رفع حالة التأهب في صفوفها واستدعاء قوات احتياط لتأمين (مسيرة الأعلام) المقررة الأحد المقبل.

وحذر الفلسطينيون الاحتلال الإسرائيلي من مغبة تصعيد التوتر من خلال السماح للمستوطنين والجماعات اليهودية المتطرفة بتنظيم (مسيرة الأعلام) عبر البلدة القديمة في القدس.

المصدر
كونا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى