ارتفاع أرباح “بورشه” قبل الاكتتاب العام

حققت شركة “بورشه” الألمانية المصنعة للسيارات الرياضية أرباحا في عام 2021 أكثر بكثير من العام السابق، في الوقت الذي تمضي فيه مجموعة “فولكس فاجن” المالكة لبورشه قدما في خططها لإدراج الشركة في البورصة.

وبحسب التقرير السنوي لمجموعة “فولكس فاجن” الذي نُشر اليوم الثلاثاء، حققت بورشه أرباحا من أعمالها الأساسية لتصنيع السيارات – باستثناء الخدمات المالية – بقيمة 5 مليارات يورو قبل احتساب الفوائد والضرائب والعناصر الخاصة، بزيادة قدرها نحو 25% من أرباحها في عام .2020

وسلمت بورشه العام الماضي حوالي 302 ألف سيارة، بزيادة قدرها 11% عن عدد السيارات المباعة عام .2020 وارتفعت قيمة المبيعات العام الماضي بنسبة 1ر16% لتصل إلى 3ر30 مليار يورو. وسجلت الشركة هامشا تشغيليا بلغت نسبته 5ر16%، مقابل 4ر15% في عام .2020

وتعتبر بورشه الجزء الأكثر قيمة في مجموعة “فولكس فاجن”، ومن المقرر طرحها في البورصة هذا العام.

وسيساعد الاكتتاب العام مجموعة “فولكس فاجن” الأوسع نطاقا في تمويل الانتقال المكلف من صناعة السيارات بمحركات الاحتراق إلى صناعة طرازات كهربائية بالكامل.

وسيتيح الاكتتاب العام أيضا لعائلتي بورشه وبيش، اللتين تمتلكان غالبية الأسهم في مجموعة “فولكس فاجن”، ممارسة تأثير مباشر على بورشه بدلا من الاضطرار إلى العمل من خلال المجموعة الأوسع كما هو الحال حاليا.

ويقدر بعض المحللين الماليين قيمة بورشه بما يتراوح بين 80 و100 مليار يورو.

وخلال بيع الأسهم يمكن أن يذهب ما يصل إلى 25?? من أسهم بورشه الممتازة إلى البورصة وتذهب 25?? أخرى من الأسهم زائد سهم عادي واحد لشركة “بورشه أوتوموبيل القابضة” التابعة لعائلتي بورشه وبيش.

وسيُجرى تحويل ما يقل قليلا عن نصف إجمالي العائدات إلى المساهمين كأرباح خاصة. وتخطط “فولكس فاجن” لطرح بورشه للاكتتاب العام في الربع الأخير من هذا العام.

المصدر
د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى