الكرملين يعتبر أن طرد دبلوماسيين روس من جانب براغ "استفزاز"

الكرملين يعتبر أن طرد دبلوماسيين روس من جانب براغ "استفزاز"

اعتبر الكرملين أن قرار جمهورية تشيكيا طرد 18 دبلوماسياً روسياً متهمين بالتجسس هو "استفزاز".

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف للصحافة "نحن غير موافقين إطلاقاً على مثل هذه الخلاصات" حول دبلوماسيين روس معتبرا أن ذلك "استفزاز وعمل غير ودّي".
كانت السلطات التشيكيّة أعلنت السبت طرد 18 دبلوماسيّاً روسياً ضالعين بحسب الاستخبارات التشيكيّة في تخريب مخزن ذخائر أسفر عن سقوط قتيلَين العام 2014.
وردّت روسيا الأحد بطرد 20 موظّفاً في السفارة التشيكيّة في موسكو باتوا يُعتبرون أشخاصاً "غير مرغوب فيهم" ويجب عليهم مغادرة البلاد مع نهاية يوم الاثنين 19 نيسان/أبريل.
وجاء إعلان وزارة الخارجية الروسية، بعد استدعاء السفير التشيكي في موسكو.
وندّدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا الاثنين باتهامات "مفبركة على عجل" تهدف وفق قولها، إلى صرف الانتباه عن "المشاكل المتراكمة في دول الاتحاد الأوروبي والغرب عموماً".
وقالت في مداخلة عبر قناة "روسيا 1" الرسمية إن "الولايات المتحدة على الأرجح هي التي تقف خلف كل ذلك".