الحوثيون يشنون هجوما حادا على مجلس الأمن الدولي ويوجهون رسالة للتحالف

الحوثيون يشنون هجوما حادا على مجلس الأمن الدولي ويوجهون رسالة للتحالف

وجهت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) انتقادات شديدة اللهجة إلى مجلس الأمن الدولي على خلفية بيانه الأخير بشأن التطورات في اليمن.

وشدد القيادي في "أنصار الله" محمد علي الحوثي عبر "تويتر" اليوم السبت على أن بيان مجلس الأمن تطابق مع التوقعات المتشائمة للجماعة و"يؤكد انعدام المعايير والتوجه الصادق الذي عاشه ويعيشه المجلس باستمرار وليس خليق بالمجلس ما يقوم به من أداء مترهل وسقوط مدوي على كافة الأصعدة".

وكتب الحوثي أن مجلس الأمن هو "شريك في صنع المجاعة" في اليمن، وكذلك التحالف العربي بقيادة السعودية.

كما وجه القيادي في جماعة الحوثيين رسالة إلى دول التحالف مخاطبا إياها بالقول: "لا تعجبنا المناورات السياسية وعليكم فهم أننا لا يمكن أن نقبل بالمساومة على الترتيبات الإنسانية وعلى ماهو جريمة حتى في القوانين التي تستمدوا مزاعم شرعيتكم منها كالحصار واستمرار العدوان والقادم باذن الله انتصار الشعب اليمني على ارهابكم وجرائمكم".

ورحب مجلس الأمن في بيانه الأخير بمبادرة السعودية لإنهاء الصراع في اليمن، وأدان التصعيد العسكري في محافظة مأرب التي يحاول الحوثيون انتزاع السيطرة عليها من التحالف.