صندوق النقد الدولي: يتعين على دول منطقة اليورو رفع الإنفاق الحكومي في مواجهة الجائحة

صندوق النقد الدولي: يتعين على دول منطقة اليورو رفع الإنفاق الحكومي في مواجهة الجائحة

يبدو أن اقتصاد منطقة اليورو قد يتأثر على المدى الطويل بسبب تأخير عملية التطعيم... حيث قال صندوق النقد الدولي إنه يتعين على دول منطقة اليورو زيادة الإنفاق الحكومي بنسبة 3 في المائة إضافية من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام المقبل... وذلك للتخفيف من الأثر الاقتصادي الناتج عن وباء كورونا.

وحذر صندوق النقد الدولي من أن اقتصاد التكتل المكون من 19 دولة من المتوقع أن يتعافى بشكل أبطأ من شركائه التجاريين الرئيسيين، وذلك بسبب التأخير في عملية التطعيم، وتمديد عمليات الإغلاق، الحزم التحفيز المالية الأقل قيمة مقارنة بالولايات المتحدة.

وأضاف صندوق النقد الدولي إنه من المتوقع تخفيض الاقتصادات الأوروبية المتقدمة دعمها المالي الإضافي من 7.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي في عام 2020 إلى حوالي 6.5 في المائة هذا العام... وإن زيادة أخرى في الإنفاق العام ستعزز نمو التكتل بنسبة 2 في المائة وستقلل من الخسائر الذي شهده الإقتصاد في الوظائف والاستثمار والإنتاج.

ويذكر أن صندوق النقد الدولي قلص مؤخرًا توقعاته لنمو منطقة اليورو هذا العام إلى 4.5 في المائة، متوقعا أن يواجه التكتل خسارة في الإنتاج على المدى الطويل مقارنة بمسويات ما قبل الجائحة عند 1.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2025.