المتحدث الرسمي لـ "الصحة": زيادة إشغال أجنحة "كورونا" 9.3 بالمئة والعناية المركزة 11.9

المتحدث الرسمي بأسم وزارة الصحة الدكتور عبدالله السند

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الكويتية الدكتور عبدالله السند ان هناك زيادة في متوسط نسب إشغال الأجنحة الخاصة ب(كوفيد-19) من ديسمبر الماضي وحتى يوم أمس بلغت 3ر9 في المئة فيما بلغت الزيادة في متوسط نسب إشغال العناية المركزة للفترة نفسها 9ر11 في المئة وذلك في جميع المؤسسات العلاجية التابعة للوزارة.

وأكد الدكتور السند خلال مؤتمر وزارة الصحة الدوري ال(108) بشأن مستجدات الوضع الصحي في البلاد اليوم الخميس انه لا سبيل لخفض حالات العناية المركزة سوى بانخفاض أعداد الإصابات وأن هذا لن يتأتى إلا بتطبيق الاشتراطات الصحية والإقبال على تلقي التطعيم.

وعقد السند مقارنة بين أعداد الدخول وأعداد الخروج اليومية في الأجنحة الخاصة ب(كوفيد-19) خلال الأسبوع الحالي في جميع المستشفيات التابعة للوزارة مبينا أن هناك زيادة في أعداد الدخول إلى الأجنحة مقارنة بأعداد الخروج.

وقال ان متوسط نسبة إشغال أجنحة (كوفيد-19) في الأسبوع الأخير من ديسمبر 2020 بلغ 7 في المئة وبلغ ما بعد الأسبوع الثاني من يناير 2021 نحو 9 في المئة وارتفع في الأسبوع الأول من فبراير الجاري الى 11 في المئة وواصلت النسبة الارتفاع يوم أمس حيث بلغت 3ر16 في المئة.

كما عقد الدكتور السند مقارنة بين أعداد الدخول وأعداد الخروج اليومية من العنايات المركزة الخاصة ب(كوفيد-19) في جميع مستشفيات الوزارة خلال الأسبوع الحالي مشيراالى زيادة في أعداد الدخول.

وقال ان متوسط نسبة إشغال العناية المركزة في الاسبوع الأخير من ديسمبر 2020 بلغ 9 في المئة بينما بلغ متوسط نسبة الإشغال ما بعد الأسبوع الثاني من يناير 11 في المئة وفي الأسبوع الأول من الشهر الجاري 15 في المئة وبلغ يوم أمس 9ر20 في المئة.

واستعرض السند الاحصائية اليومية للوزارة مشيرا الى تزايد حالات الشفاء مقارنة بيوم أمس الا أن نسبة حالات الشفاء إلى الإصابة كانت ثابتة وبلغت 3ر93 في المئة وأن مجموع عدد حالات الشفاء منذ أول الشهر الجاري وحتى اليوم 10930 .

وقال إن نسبة الإصابات إلى المسحات بلغت اليوم 2ر9 في المئة ومجموع أعداد حالات الإصابة خلال ال18 يوما المنقضية من شهر فبراير الجاري بلغت 15641 .

واوضح انه بإذن الله ثم بفضل التعاون المشترك والالتزام بالاشتراطات الصحية تضيق الفجوة بين حالات الإصابة والشفاء وان مداومة الالتزام بالإجراءات الصحية والمبادرة لتلقي التطعيم خير طريق لمواجهة الفيروس.

وأشار الى تصاعد كبير ومقلق في حالات العناية المركزة بالتزامن مع تصاعد في منحنى الإصابات حيث تم تسجيل 14 حالة زيادة في عدد حالات العناية المركزة مقارنة بيوم امس وانها مازالت مرشحة للزيادة في ظل تزايد أرقام الإصابات.

وقال السند انه تم تسجيل 68 حالة وفاة خلال ال18 يوما المنقضية من شهر فبراير سائلا المولى سبحانه وتعالى لجميع المتوفين الرحمة والمغفرة ولذويهم خالص العزاء.