الذهب يهبط وسط شهية للمخاطرة بعد أنباء لقاح فايزر

الذهب يهبط وسط شهية للمخاطرة بعد أنباء لقاح فايزر

تراجع الذهب اليوم الأربعاء بفعل أنباء إيجابية جديدة عن جهود فايزر للتوصل إلى لقاح لمرض كوفيد-19، مما شجع مجددا الإقبال على الأصول عالية المخاطر.

وبحلول الساعة 1321 بتوقيت جرينتش، كان السعر الفوري للذهب منخفضا 0.3 بالمئة إلى 1872.71 دولار للأوقية (الأونصة)، في حين نزلت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.7 بالمئة لتسجل 1872.10 دولار.

قالت فايزر الأمريكية لصناعة الدواء اليوم إنها بصدد طلب إذن أمريكي لاستخدام عقارها بعد أن أظهرت نتائج نهائية للاختبارات نسبة نجاح 95 بالمئة مع بيانات أمان تغطي فترة شهرين.

وقال فؤاد رزاق زاده، محلل السوق لدى ثنك ماركتس، "أحدث الأنباء الطيبة من جبهة اللقاح تدعم الأصول عالية المخاطر وهو ما أثر سلبا على الملاذات الآمنة مثل الذهب.

"مع تطلع المستثمرين إلى مستقبل طبيعي، فإن التوقعات لمزيد من تيسير السياسة النقدية ستنحسر،" مما يقلص التدفقات على الملاذات.

كان الذهب فقد أكثر من واحد بالمئة يوم الاثنين بعد أن أصبحت موردنا ثاني صانع دواء أمريكي يعلن عن نجاح تجارب المراحل المتقدمة على لقاح.

وانخفضت الفضة 0.3 بالمئة في المعاملات الفورية إلى 24.39 دولار للأوقية، وصعد البلاديوم 0.8 بالمئة مسجلا 2336.45 دولار.

وارتفع البلاتين 0.2 بالمئة إلى 927.05 دولار.

وقال مجلس استثمارات البلاتين العالمي إنه يتوقع عجزا بالسوق في 2020 و2021.