جوني ديب يخسر قضية رفعها على صحيفة بريطانية بتهمة التشهير

جوني ديب يخسر قضية رفعها على صحيفة بريطانية بتهمة التشهير

خسر نجم هوليوود جوني ديب اليوم الاثنين معركته ضد صحيفة بريطانية اتهمها بالتشهير به عندما وصفته بأنه يضرب زوجته بعد أن خلص قاض بالمحكمة العليا إلى أن مزاعم الصحيفة "صحيحة إلى حد كبير".

وفي حكم قد يلحق ضررا بالغا بسمعة ديب ومستقبله المهني، قال القاضي آندرو نيكول إنه يقبل صحة ادعاءات زوجة الممثل السابقة الممثلة آمبر هيرد بأنه اعتدى عليها خلال فترة علاقتهما التي استمرت خمس سنوات.

ووصف محامو ديب الحكم بأنه "منحرف ومحير"، وقالوا إن من المثير للاستياء ألا يكون متاحا لديب الاستئناف.

ورفع ديب (57 عاما)، الذي اشتهر بأدواره في أفلام مثل "قراصنة الكاريبي" و"إدوارد سيزورهاندز"، دعوى قضائية ضد مجموعة نيوز جروب نيوسبيبرز، التي تنشر صحيفة ذا صن، والصحفي دان واتون الذي يعمل بها بسبب مقال نُشر عام 2018 جاء فيه أن ديب تعامل بعنف مع زوجته السابقة الممثلة آمبر هيرد (34 عاما).

وأضاف نيكول أن مزاعم الصحيفة "صحيحة إلى حد كبير... يترتب على ذلك رفض هذا الادعاء".

وعلى مدار ثلاثة أسابيع في المحكمة العليا بلندن في يوليو تموز، استمع القاضي آندرو نيكول إلى شهادات ديب وهيرد حول زواجهما العاصف وعلاقات مزعومة وأسلوب حياته البوهيمي ومعركته مع الكحول والمخدرات وخلافاتهما الغاضبة. وتبادل ديب وهيرد الاتهامات باللجوء للعنف.

وقالت هيرد إن ديب كان يتحول إلى "وحش" غيور بعد الإفراط في تعاطي المخدرات والكحول. وقالت إنه كثيرا ما هددها بقتلها. وروت بالتفصيل 14 واقعة قالت إن الممثل خلالها خنقها ولكمها وصفعها ونطحها وركلها.

وأخبر ديب المحكمة أنه لم يكن عنيفا أبدا تجاه زوجته السابقة، قائلا إن ادعاءاتها كانت خدعة وإنه فقد طرف إصبعه بعد أن ألقت عليه زجاجة فودكا خلال أحد الخلافات الحادة بينهما في أستراليا.

ورفض نيكول وصف ديب لهيرد بأنها جشعة وادعاءه بأن ما روته كان خدعة.

وقال محامو ديب إن من "المؤسف" أن القاضي اعتمد على شهادة هيرد ولم يلتفت إلى دليل رجال الشرطة ومساعدتها السابقة وإفادات غيرهم من الشهود التي يقول المحامون إنها قوضت الدليل الذي قدمته هيرد.

وقالت شركة شيلينجز القانونية "الحكم معيب للغاية، ومن المثير للاستياء ألا يستأنف السيد ديب على هذا القرار".

وقالت إيلين تشارلسون بريديهوفت محامية هيرد الأمريكية في بيان "بالنسبة لمن حضروا المحاكمة في محكمة لندن العليا، فإن هذا القرار والحكم ليسا مفاجأة".

ورفع ديب أيضا دعوى تشهير بقيمة 50 مليون دولار على هيرد في محكمة بولاية فرجينيا بسبب مقال رأي كتبته في صحيفة واشنطن بوست.

وقالت صحيفة صن إن الحكم "انتصار رائع" لحرية الصحافة.

وأضافت في بيان: "يجب ألا يتم إسكات ضحايا العنف الأسري أبدا ونشكر القاضي على تفكيره المتأني ونشكر آمبر هيرد على شجاعتها في الإدلاء بشهادتها أمام المحكمة".