سيعلن الاتحاد الفرنسي لكرة المضرب "في 15 مايو" قراره بشأن منح الروسية ماريا شارابوفا "بطاقة دعوة" للمشاركة في بطولة رولان غاروس

قرار بشأن مشاركة شارابوفا في رولان غاروس في 15 مايو

سيعلن الاتحاد الفرنسي لكرة المضرب "في 15 ايار/مايو" قراره بشأن منح الروسية ماريا شارابوفا "بطاقة دعوة" للمشاركة في بطولة رولان غاروس، ثاني البطولات الأربع الكبرى المقررة بين 28 أيار/مايو و11 حزيران/يونيو، بحسب ما علمت وكالة "فرانس برس" الخميس من رئيس الاتحاد برنار غويديتشيلي.

وبعد 15 شهرا من الايقاف بسبب تناول مواد محظورة، ستعود المصنفة أولى عالميا سابقا وبطلة 5 دورات كبرى، بينها بطولتان في باريس، إلى الملاعب الأسبوع المقبل للمشاركة في دورة شتوتغارت ببطاقة دعوة.

وستستفيد الروسية التي لم يعد لها تواجد في التصنيف العالمي بحكم ايقافها، من بطاقات دعوة للمشاركة في دورتي مدريد وروما.

وقال غويديتشيلي ردا على سؤال عما اذا كانت شارابوفا ستستفيد من بطاقة دعوة للمشاركة في رولان غاروس: "سيعلن الاتحاد الفرنسي قراره في 15 أيار/مايو بهذا الشأن" أي قبل أسبوع من انطلاق التصفيات.

وكان الرئيس الجديد للاتحاد المنتخب في 18 شباط/فبراير خلفا لجان غاشاسان أعرب في اذار/مارس الماضي عن تحفظاته بشأن تلقي شارابوفا بطاقة دعوة: "هذ امر معقد. نأمل أن تعود بلياقتها الكاملة.. النزاهة هي احدى التزاماتنا القوية. لا يمكننا من جهة رفع الدعم المالي المخصص لمكافحة المنشطات ومن جهة اخرى... (دعوتها)".

وتنتهي عقوبة المصنفة اولى عالميا سابقا في 26 نيسان/ابريل المقبل.

ولم تخض شارابوفا اي مباراة رسمية منذ ربع نهائي بطولة استراليا في كانون الثاني/يناير 2016، عندما خسرت امام الاميركية سيرينا وليامس.

وأوقف الاتحاد الدولي اللاعبة الروسية في الثامن من حزيران/يونيو 2016 لمدة عامين، بسبب تناولها عقار ميلدونيوم الذي كانت الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا)، قد ادرجته على لائحة المواد المحظورة مطلع العام نفسه. الا ان محكمة التحكيم الرياضي (كاس) خفضت العقوبة الى 15 شهرا.

ولم تتمكن شارابوفا الفائزة بفضية أولمبياد لندن 2012، من المشاركة في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 بسبب الايقاف.