صورة تعبيرية

سيارات مستقلة من دون سائق قريبا على طرقات كاليفورنيا

كشفت سلطات كاليفورنيا الأربعاء عن تشريع جديد يسمح باختبار السيارات المستقلة على طرقات هذه الولاية من دون سائق على متنها بالضرورة.

ويلغي هذا التشريع الجديد الذي من المزمع أن يدخل حيز التنفيذ سنة 2018 البند الحالي الذي يفرض وجود شخص في مقعد السائق في كل سيارة ذاتية القيادة. وبموجب التشريع الجديد من الضروري "الإشراف على التكنولوجيا المستقلة" في كل سيارة من دون سائق.

وأكدت هيئة الآليات في كاليفورنيا في بيان أن الهدف من هذا التغيير هو إلغاء شرط "قد يعرقل تطوير هذه التكنولوجيا بلا لزوم" مع إفساح المجال لمراقبة هذه الآليات عن بعد.

ويزداد عدد شركات التكنولوجيا ومصنعي السارات الذين يجربون سيارات مستقلة بدفع من التوجيهات الجديدة الصادرة عن الحكومة الأميركية بهدف تعزيز هذه التقنية التي من شأنها أن تحسن السلامة المرورية.

وتتعهد بعض الشركات طرح هذا النوع من المركبات في الأسواق في خلال 3 سنوات.

وقال براين كيلي وزير النقل في كاليفورنيا في بيان "يسعدنا أن ننتقل لمرحلة جديدة في تطوير هذه التقنية".

وكانت إدارة دونالد ترامب قد نشرت في منتصف أيلول/سبتمبر تشريعا جديدا حول السيارات الذاتية القيادة يتيح تجربتها على الطرقات، باعتبار أنه من شأن هذا الاختراع أن يخفض نسبة الحوادث المرورية.