سبايس أكس

"سبايس أكس" تطلق صاروخا قديما وتنجح في استرجاعه

اطلقت شركة "سبايس أكس" الاميركية صاروخا سبق لها ان استخدمته، الى الفضاء ونجحت في إعادته الى الارض على منصة عائمة في المحيط الاطلسي في اطار برنامج لاعادة استخدام مكونات مكلفة في الصواريخ القديمة.

وأقلع الصاروخ "فالكون 9" من كاب كانافيرال في فلوريدا في جنوب شرق الولايات المتحدة حاملا القمر الاصطناعي "ايكوستار 105/اس اي اس-11" الذي سيوفر تغطية لخدمة الاتصالات والتلفزيون في اميركا الشمالية وهاواي والمكسيك والكاريبي.

وبعد اقل من عشر دقائق على الاقلاع، عاد الطابق الاول للصاروخ الى الارض وحط عموديا على منصة في المحيط الاطلسي. وقال معلق لسبايس اكس" خلال نقل العملية مباشرة عبر الانترنت "انها عملية الهبوط الناجحة الثامنة عشرة".

ومن خلال إعادة استعمال الصواريخ يأمل رئيس "سبايس اكس" إيلون ماسك جعل الرحلات الى الفضاء اقل كلفة.