شركة "إيزوباو" التي جمعت أكثر من 7 مليارات يورو بين 2014 و2015 بغية تمويل نمط العيش الباذج لمسؤوليها

السجن مدى الحياة لمسؤولين اثنين في شركة صينية إثر عملية احتيال طالت 900 ألف مستثمر

حكمت محكمة صينية بالسجن مدى الحياة على مسؤولين اثنين في شركة تسليف على الانترنت إثر ابتزاز 900 ألف مستثمر في إطار فضيحة احتيال واسعة، بحسب ما أفادت وكالة أنباء حكومية.

وقد أدين أيضا 24 شخصا آخر بتهمة التواطؤ في عملية الاحتيال هذه التي نصبتها شركة "إيزوباو" التي جمعت أكثر من 7 مليارات يورو بين 2014 و2015 بغية تمويل نمط العيش الباذج لمسؤوليها.

وكانت الشركة تستقطب المستثمرين عارضة عليهم منتجات مالية ذات عائدات طائلة (تتراوح بين 9 و14,6 % في السنة)، فتأخذ أموال الجدد لتعطيها للقدامى.

وتعد هذه العملية أكبر عمليات الاحتيال التي كُشف عنتها في الصين حيث تسجل محاولات ابتزازية على نطاق واسع. وهي أثارت حفيظة الضحايا.

وحكمت محكمة في بكين على دينغ نينغ رئيس الشركة المالكة لـ "إيزوباو" بالسجن مدى الحياة، بحسب ما أوردت صحيفة الشعب التابعة للحزب الشيوعي الحاكم.

وفرضت العقوبة عينها على مسؤول آخر في الشركة هو دينغ ديان.

وأدانت متهمين آخرين بعقوبات تتراوح بين 3 سنوات إلى 15 سنة من السجن، فضلا عن غرامات متعددة من بينها واحدة تبلغ قيمتها 240 مليون يورو فرضت على المجموعة الأم "يوتشانغ هولدينغز".