توقيف شاب بلجيكي في اليونان على علاقة بمقتل استاذ في باريس

توقيف شاب بلجيكي في #اليونان على علاقة بمقتل استاذ في #باريس

أوقفت السلطات اليونانية شابا بلجيكيا يشتبه في مسؤوليته عن مقتل مدرّس في باريس عثر على جثته مغلّفة بالسيلوفان، بحسب ما أعلنت مصادر قريبة من التحقيق السبت.

وأوقف الشاب البالغ من العمر 31 عاما في جزيرة رودس بعد صدور مذكرة توقيف أوروبية بحقه، بحسب ما أوضح المصدر لوكالة فرانس برس.

وكان عناصر إنقاذ عثروا في مطلع آب/أغسطس على جثة الضحية، وهو أستاذ في علوم التكنولوجيا، على سريره ملفوفة بالسيلوفان، في شمال باريس.

وأطلقت السلطات الفرنسية تحقيقا مطلع الأسبوع في الجريمة التي اشتبهت أن تكون من تنفيذ عصابة منظّمة، وفي تغيير ملامح موقع الجريمة.

والثلاثاء، أوقف على ذمة التحقيق أول المشتبه فيهم، وهو شاب في الثامنة والعشرين، وهو سبق أن تلقى حوالات مصرفية من الضحية الذي التقى به عبر موقع للتعارف.