النائب رياض العدساني

النائب العدساني: مسار الحكومة في محاولة تكوين حلفاء جدد لن تحميه من المساءلة السياسية

حذر النائب رياض العدساني سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك من مسار الحكومة في محاولة تكوين حلفاء جدد على حساب المصلحة العامة، مؤكدا أن عليه أن لا يعتقد بأنه بعيد عن المساءلة السياسية وإنما العكس تماما وأقرب مما يتوقع إذا استمر على نهجه.

وقال العدساني أن الأصوات الجديدة من متقلبي المواقف الذين كانوا ضد الحكومة في يوم من الأيام ونجدهم الآن يدافعون عنها رغم أن نهجها لم يتغير، لذلك فقد باتت محاولاتهم مكشوفة بتشويه صورة الإستجوابات المقدمة لرئيس الحكومة، مؤكدا أن تلك الأصوات لن تثنينا عن مواصلة الرقابة البرلمانية بل انها ستزيد من عزمنا للتصدي لكل من يفكر أو سولت له نفسه بتقديم مصلحته الخاصه على حساب مصلحة الوطن والمواطنين ، موضحا أن الحكومة برئيسها ووزرائها تحت المجهر.

وأضاف العدساني على الحكومة تطبيق العدل والمساواة وقوانين الدولة دون ترضيات، والحرص على تنمية البلد والتركيز على القضايا التي تهم المواطنين، وأن لا تفكر بالتحالفات السياسية والترضيات وإلا سيتم محاسبة رئيسها فورا.