الحركة الدستورية الاسلامية "حدس"

حدس: بيان تأييد تعديل المادة 79 لم يعرض علينا ونرفض اقحام اسمنا وشعارنا دون التنسيق معنا

نفت الحركة الدستورية الاسلامية "حدس" علاقتها في البيان الذي أصدرته مجموعة من الحركات الدعوية والسياسية الاسلامية.

وقالت "حدس" في بيان لها أن البيان الذي صدر ويحمل شعارها واسم الحركة الدستورية حول تعديل المادة ٧٩ من الدستور لم يُعرض على الجهات المعنية بإصدار البيانات  في الحركة.

ورفضت "حدس" إقحام اسمها وشعارها دون التنسيق معها "على الرغم من أهمية تعديل المادة وتأييدنا لذلك".‎

وأضافت "‎إن المواقف و البيانات والآراء المعلنة لها آلياتها ومظانها، وإننا ندعوا وسائل الإعلام إلى تحري الدقة في نقل الأخبار والرجوع إلى الحركة ومواقعها الرسمية قبل نسب أي بيان أو موقف أو تصريح".

 

×