علي الموسى

عضو البلدي علي الموسى: 268 ألف وحدة تسلمتها السكنية من البلدية حتى عام 2016

قال رئيس لجنة المخطط الهيكلي في المجلس البلدي المهندس على الموسى أن القضية الإسكانية تعتبر من أهم القضايا التي وضعها الأعضاء من أولوياتهم خلال الفترة الماضية، وحتى المرحلة المقبلة.

وأضاف الموسى في تصريح صحفي أن الأعضاء ومن خلال اللجان المختلفة في المجلس وبالتعاون مع الجهاز التنفيذي في البلدية عقدوا العديد من الإجتماعات بحضور الجهات المعنية الأخرى في البلاد لإيجاد الأراضي الإسكانية اللازمة من أجل القضاء على تراكم الطلبات الموجودة لدى المؤسسة العامة للرعاية السكنية.

وبين الموسى أن لجنة المخطط الهيكلي قامت بالتعاون مع إدارة المخطط في البلدية بدراسة الأراضي الموجودة سواء داخل المنطقة الحضرية أو خارجها لإقرار الأراضي التي بالإمكان تحويلها إلى مواقع سكنية.

وكشف الموسى أن آخر إحصائية للبلدية بعدد الوحدات التي تم تسليملها فعلياً للمؤسسة العامة للرعاية السكنية حتى عام 2016 بلغ حوالي 268 ألف وحدة سكنية موزعة علي المناطق الشمالية والجنوبية.

وقال إن إجمالي عدد الوحدات المطلوب توفيرها للسكن الخاص حتى عام 2030 وفقا لدراسة المخطط الهيكلي عام  2005 تقدر بحوالي 311 ألف وحدة وهو ما يؤكد التزام المجلس البلدي والبلدية بدورهما في توفير الأراضي اللازمة للإسكان.

وأضاف الموسى أن الأعضاء ومن خلال جلساتهم الأخيرة استطاعوا توفير وحدات إسكانية تنفيذاً لقانون " من باع بيته " وهو ما يدل على حرص الأعضاء على توفير الرعاية السكنية للمواطنين وتوفير احتياجات المؤسسة لتوزيع الوحدات على المستحقين.

وأوضح الموسى أن البلدية سلمت المؤسسة العامة للرعاية السكنية رسمياً حوالي 268318 وحدة بمساحة إجمالية تصل إلى حوالي 518.033 كيلو متر مربع موزعة على 1736 وحدة في شمال غرب الصليبيخات و6680 في مدينة جابر الأحمد و7542 في مدينة سعد العبد الله و9574 في مدينة صباح الأحمد.  

وقال أنه تم تسليم المؤسسة 35844 وحدة في مدينة الخيران و 21500 في المطلاع و52625 في مدينة الصابرية و52625 في مدينة نواف الأحمد و3496 في منطقة الوفرة السكنية و7400 غرب عبد الله المبارك و696 في منطقة النسيم و40 ألف جنوب سعد العبد الله و3600 جنوب عبد الله المبارك و25 ألف وحدة جنوب مدينة جابر الأحمد.

وأكد الموسى أن هناك أراضي يتم دراستها حالياً لتخصيصها للمؤسسة من أجل القضاء على هذه المشكلة التي كانت تؤرق كل مواطن مشيراً إلى أنه عند تسليم المواقع المخصصة سابقاً بدأنا نلاحظ الإنخفاض في أسعار الأراضي والعقارات وهو ما كنا نسعى له من أجل مصلحة المواطن.

 

×