"ديزل غيت" تلاحق ائتلاف "فيات-سيتروين"

"ديزل غيت" تلاحق ائتلاف "فيات-سيتروين"

تورطت شركة فولكسفاغن العام 2015، في فضيحة "ديزل غايت"، والتي فتحت الباب للتحقيق مع شركات السيارات الأخرى.

وقد أوردت وكالة Bloomberg أن وزارة العدل الأمريكية قد ترفع قريبا دعوى إلى المحكمة، على FCA (ائتلاف فيات-سيتروين)، بتهمة مخالفة قانون Clean Air Act الذي يخص حماية الهواء من التلوث. ووفقا لمعطيات الوكالة فإن جوهر الاتهام مشابه للملاحظات التي تقدمت بها السلطات الأمريكية إلى شركة فولكسفاغن. حيث تشتبه السلطات الأمريكية بقيام الائتلاف بتركيب أدوات على محركات الديزل تسمح بزيادة قدرتها، عن طريق فصل أجهزة الحد من المقذوفات الملوثة.

كما صرحت إدارة الائتلاف بأنها ستدافع عن الشركة بحماس في حال توجيه أي اتهامات لها، وينفي الائتلاف تركيبه أجهزة للتحايل على اختبارات التلوث.

كما تشير الوكالة إلى أن المسألة قد لا تصل إلى المحكمة، حيث من المحتمل حل الملاحظات التي تقدمت بها السلطات الأمريكية قبل إجراء المحاكمة.

يذكر أن الوكالة الفيدرالية لحماية البيئة وجهت الاتهامات إلى الائتلاف بداية العام الحالي، حيث صرحت بأن FCA ركبت المنظومات المذكورة على سيارات جيب غراند شيروكي، ودودج RAM، المزودة بمحركات الديزل.