نائب رئيس مجلس الإدارة بدر ناصر الخرافي والرئيس التنفيذي سكوت جيجنهايمر مع المواهب الوطنية الشابة الذين تم اختيارهم

"زين" @ZainKuwait تطلق برنامج " جيل Z " أحدث مبادراتها في استثمار وتطوير المواهب الوطنية الشابة

كشفت مجموعة زين عن قائمة أسماء الشباب التي ستشارك في برنامجها التدريبي "جيل Z")  Generation Z (، والذي أطلقته مؤخرا للاستثمار في المواهب الوطنية الشابة، بغرض تقديم وتأهيل جيل جديد من رواد الأعمال.

وأوضحت المجموعة في بيان صحافي أنها اختارت خمسة مواهب وطنية شابة كي تنضم إلى برنامج "جيل Z "، بعد انتهائها من عملية تقييم صارمة، اتسمت باتباع مجموعة من المعايير التي تراعي تحقيق البيئة الأمثل لرواد الأعمال، مبينة أن الأسماء المختارة سيتم إدراجها في فعاليات "البرنامج " الذي سيختبر قدراتهم المعرفية، كما سيساعدهم في تنمية أفكارهم بأساليب ذات صلة بطبيعة الأعمال لديها.

وأفادت المجموعة أن برنامج  "جيل Z" هو مبادرة جديدة في مجالات الاستدامة تستهدف تمكين الشباب من رواد الأعمال، وهو يمثل حلقة أخرى في برامجها لدعم ومؤازرة المواهب الوطنية الشابة، حيث أطلقت المجموعة قبل عام برنامج " Zainers 2.0" للشباب الخريجين، والذي قدم  فرص عمل ناجحة للعديد من الخريجيين الكويتيين، بتعيينهم بدوام كامل لدى المجموعة.

الجدير بالذكر أن برنامج  "جيل Z" يجد دعما قويا من نائب رئيس مجلس الإدارة بدر ناصر الخرافي صاحب فكرة إطلاقه - باعتباره مناصرا متحمسا لقضية تطوير الشباب الوطني الطموح - وقد حرصت مجموعة زين على التأكد من ضمان أن بيانات الإعلان عن البرنامج  قد تم مشاركتها مع المرشحين المحتملين في الكويت، وذلك من خلال الترويج له بشكل مكثف، وعلى نطاق واسع عبر صفحة الوظائف الخاصة بمجموعة زين على شبكة الإنترنت، علاوة على وضع مزيد من التفاصيل عن كيفية المشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي الخاص بها.

يذكر أن مجموعة زين قامت في نوفمبر من العام 2016، بإنتاج مادة فيلمية، وإطلاقها على موقع يوتيوب، لمخاطبة الشباب الطموحين الراغبين في التقدم للمشاركة في برنامج  "جيل Z"، يمكن مشاهدة الفيديو عبر الرابط التالي:

https://www.youtube.com/watch?v=kf6_8wydnCc

وقال نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة زين بدر ناصر الخرافي في تعليقه على بدء هذا البرنامج الإبداعي " نحن نؤمن بأن روح ريادة الأعمال تكسب الكيانات التجارية قدرات جديدة كي تواصل النمو في حجم أعمالها ".

وأضاف قائلا" يجمع البرنامج الجديد لـ زين بين أن يتمتع المرشح للمشاركة بروح جريئة، والقدرة على رصد وتحديد الفرص السوقية وترجمتها إلى نماذج أعمال تجارية ناجحة ".

وقدم الخرافي تهنئته للشباب المنضم لفعاليات البرنامج الذي ستصل مدته إلى عام واحد، وقال "أرحب بانضمام الخريجين الخمسة إلينا، وأتوجه إليهم بالتهنئة على اختيارهم، والآن نتطلع إلى متابعة الكيفية التي سيحققون بها تقدما معنا ".

وتابع  الخرافي بقوله " نحن حريصين على أن نرى الإسهامات التي سيقدمها الشباب، وما سوف تضيفه إلى رؤية المجموعة المستقبلية إزاء روح ريادة الأعمال، وإزاء الطموحات ذات الصلة بنمط الحياة الرقمي الذي نسعى إلى تحقيقه".

تجدر الإشارة إلى أن عملية الاختيار الخاصة ببرنامج "جيل Z" تستعرض وتسلط الضوء على المدى الذي ذهبت إليه مجموعة زين من أجل تحديد المستوى المناسب للقدرات التي ينبغي أن يتمتع بها كل مشارك، وقد كان هناك أكثر من 150 طلب مشاركة في البداية، وتمت تصفية هذه الطلبات إلى نحو 40 طلب لبلوغ مرحلة التقييم ما قبل المقابلات المباشرة.

ومن بين أولئك المرشحين الـ40، تم اختيار 30 شاب كي يحضروا اجتماعات "يوم التقييم" بتاريخ 4 يناير 2017، وتألفت تلك الفعاليات من مقابلات مباشرة، وتدريبات جماعية، وعروض توضيحية لدراسات حالات عمل حول الألعاب الالكترونية عبر الانترنت، وكان على كل واحد من المرشحين أن يستعرض النتائج التي توصل إليها أمام جمهور كبير من المقيِّمين بمن فيهم نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة زين، وفي نهاية اليوم جرى اختيار المرشحين الخمسة الفائزين.

وذكرت المجموعة أن اليوم الأول في البرنامج سيبدأ بتاريخ 10 يناير من العام الجاري، حيث سيتعرض المرشحون على مدار العام لإختبارات وتحديات وجلسات وورش عمل، بهدف تأهليهم وتزويدهم بمهارات جديدة، تساعدهم على تقديم أفكار وحلول مبتكرة لمجموعة زين، التي من المقرر أن يتم تطبيقها تجاريا إذا ما تم إقرارها.

وأفادت زين أن المشاركين في البرنامج سيتم مساعدتهم بشكل عملي لتطوير أفكارهم بطرق تتسم بالتركيز على العملاء، على سبيل المثال : قد يكون لدى الشباب  فكرة تحتاج إلى بعض العمل الإضافي أو قد يرغبون في طرح فكرة للنقاش مع زملائهم، وهنا توفر مجموعة زين طرقا عدة لدفع مثل هذا النمط من التفكير إلى الأمام، علما أن مجالات الاهتمام التطويرية الخاصة بمجموعة زين ستشتمل على "البيانات الضخمة" (Big Data)، والخدمات الرقمية، وتحويل الأموال، وتحليل البيانات، والابتكار.

 

×